الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


المسألة الخامسة : إذا حلف بالله تعالى أو بصفاته العليا وأسمائه الحسنى فهي يمين .

وقال أبو حنيفة : إذا قال : وعلم الله لم يكن يمينا . وظن قوم ممن لم يحصل مذهبه أنه ينكر صفات الله تعالى ، وليس كما ظن ; لأنه قد قال : إذا حلف : وقدرة الله كانت يمينا . وإنما الذي أوقعه في ذلك أن العلم قد ينطلق على المعلوم ، وهو المحدث ، فلا يكون يمينا ، وذهل عن أن القدرة أيضا تنطلق على المقدور ، وكل كلام له في المقدور فهو حجتنا في المعلوم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث