الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة معنى قوله تعالى مثل ما قتل من النعم

المسألة الثانية عشرة : { مثل } قرئ بخفض مثل على الإضافة إلى { فجزاء } . وبرفعه وتنوينه صفة للجزاء ; وكلاهما صحيح رواية ، صواب معنى ، فإذا كان على الإضافة اقتضى ذلك أن يكون الجزاء غير المثل ; إذ الشيء لا يضاف إلى نفسه ، وإذا كان الصفة برفعه وتنوينه اقتضى ذلك أن يكون المثل هو الجزاء بعينه ، لوجوب كون الصفة عين الموصوف ; وسترى ذلك فيما بعد مشروحا إن شاء الله .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث