أصبت بحادث وبعدها صرت إذا مارست الرياضة أشعر بدوار وقيء - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أصبت بحادث وبعدها صرت إذا مارست الرياضة أشعر بدوار وقيء
رقم الإستشارة: 110584

2737 0 242

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بصراحة مشكلتي أنني كنت منذ صغري رياضياً، أحب كرة القدم وألعبها لساعات طويلة، كذلك لعبة الكراتية، ولكن في 14 من عمري تعرضت لحادثة كادت تودي بحياتي، لزمت المستشفى ومن ثم البيت، ومنعت من مزاولة الرياضة لمدة سنتين تقريباً، وهذا طبعاً له تأثير على الجسد.

المهم أنني بعد ذلك كلما أردت لعب الكرة أو مزاولة الجري أو أي شيء من الرياضة تصبح أعضاء جسدي تأن ألماً لمدة أسبوع، كما أنني لم أعد بكامل لياقتي وأتعب بسرعة، ولذلك ضعفت إرادتي وبعدت عن الرياضة كلياً، وأنا الآن في العشرين من عمري.

طبعاً الرياضة مهمة جداً بالنسبة للشاب ولها فوائد كثيرة لذلك أرغب في العودة إليها وإعادة لياقتي البدنية ولكني أشعر بأنني أتعب بسرعة! وكذلك أعضائي لا تحتمل المجهود الرياضي، وكذلك عندما أجري لمدة ساعة مثلاً أشعر بدوران رأسي ( الدوخة ) وأشعر بأنني أريد أن أتقيأ.

لذلك أريد فيتامين يقوي بنيتي الجسدية دون أن يكون له أضرار بالطبع، ويجعلني أشعر بالنشاط والحيوية.

آسف على الإطالة والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لابد من التخلص من هذه الإحساس بالتدريج، وعليك بممارسة الرياضة بصورة تدرجية، مع التركيز على التغذية واستخدام السعرات الحرارية العالية في الطعام، كما عليك بممارسة نوع من أنواع الايروبك لتقوية العضلات، ويمكن أن تستفيد من خبرات متخصص في العلاج الطبيعي لمساعدتك.

أما عن الفيتامينات، فهناك الكثير من المركبات الموجودة في الأسواق، والتي ستساعدك في الإحساس بالقوة والحيوية، مثل السوبراداين وغيرها، وإن شاء الله ستعود إلى سابق عهدك إذا اتبعت التخطيط السليم والتدرج والتغذية المناسبة.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً