الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فتق الحجاب الحاجز
رقم الإستشارة: 19890

7715 0 464

السؤال

هل يوجد في حالة فتق في الحجاب الحاجز، ووجود جزء من المعدة فوق الصدر خطر؟ وما نتيجة هذا الفتق؟ وما معنى عدم فاعلية الصمام بين المعدة والمريء؟ وهل يؤثر هذا الفتق على الرئة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Asmaa حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
إن فتق الحجاب الحاجز عادة لايكون أمراً خطيراً، والحجاب الحاجز هو جدار عضلي يفصل بين البطن والصدر، والفتق فيه يعني انزلاق الجزء العلوي من المعدة من خلال الحجاب الحاجز إلى منطقة الصدر، فالمعدة تكون كلها تحت الحجاب الحاجز في الوضع الطبيعي، وهناك صمام بين المريء، الذي يصل بين البلعوم والمعدة، يمنع من رجوع الطعام ومفرزات المعدة إلى المريء، وعدم فاعليته يعني أن لا يقوم الصمام بعمله المذكور لأسباب كثيرة، منها الطعام الدسم، وإملاء المعدة، والتدخين، والمنبهات، وفتق الحجاب الحاجز، والسمنة، وبالتالي يحس المريض بحموضة المعدة في أسفل الصدر.

أما أعراض الفتق، فهو في الغالب بدون أعراض، إلا أن بعض المرضى يشعرون بحرقة في أسفل الصدر، عندما تؤثر إفرازات المعدة الحامضة المرتجعة على المريء، في حالات قليلة قد يصبح الأمر ذا أهمية كبيرة، عندما تزداد الأعراض، ويحصل التهاب في المريء، أو تقرحات في المريء، أو نزف أو تضيق في المريء.
أما عن الرئة، فعادة لا يؤثر الفتق على وظيفة الرئة إلا في حالات نادرة.
والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً