الهبوط في المشيمة وأثره على الحمل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الهبوط في المشيمة وأثره على الحمل
رقم الإستشارة: 2102319

6971 0 418

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا حامل في الأسبوع الثاني من الشهر السابع، وعملت سوناراً ثلاثي الأبعاد، واتضح أن لدي هبوطاً في المشيمة، والحبل السري ملفوف حول رقبة الجنين، الدكتورة قالت: إنه هبوط المشيمة في الشهور الأخيرة، ولا يمكن أن ترجع بشكل طبيعي، فهل هذا صحيح؟ وبالنسبة للجنين في هذا الوضع هل هو في خطر شديد؟ وهل من الممكن في هذه الحالة أن يولد بعملية غير طبيعية؟ وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ بثينة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فهبوط المشيمة هو تعبير عامي، ويستخدم لوصف المشيمة التي تكون متقدمة عن الجنين، وهذه الحالة لها درجات تصنف من 1 إلى 4، والحالة تختلف حسب الدرجة، وبالفعل فتقدم المشيمة في الشهور الأولى من الحمل قد يتحسن في الشهور الأخيرة، لكن إن بقي للشهور الأخيرة فهو لن يتغير، وتكون أهمية الحالة حسب درجة الهبوط.

فالدرجة (1) مثلاً هي حالة خفيفة جداً ولا تؤثر على الجنين، ويمكن معها أن تتم الولادة بشكل طبيعي، أما الدرجات الأخرى فهي المهمة، وهي التي يجب الحذر معها، لذلك أرى أن تسألي طبيبتك عن درجة هبوط أو تقدم المشيمة عندك، فإن كان أكثر من الدرجة الأولى، فهنا يلزم الولادة بعملية قيصرية لتفادي حدوث توسع وتمزق في المشيمة عند حدوث الولادة.

بالنسبة للحبل السري، فهذه الحالة شائعة، ولكنها أصبحت تلاحظ أكثر بالتصوير، وهي بسبب كثرة حركة الجنين، فيلتف الحبل حول جسمه أو عنقه، لذلك قد يتحرك الجنين حركات أخرى معاكسة فيزول الالتفاف، أو قد يبقى الالتفاف كما هو، وطالما أن نبض الجنين طبيعي فلا داعي للقلق، ويلزم إجراء تخطيط القلب كل فترة للجنين أو كل زيارة، كما يلزم إجراء تخطيط مستمر للجنين في حال حدوث آلام ولادة أو طلق.

نسأل الله عز وجل أن يتم حملك وولادتك على خير، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: