الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فوائد الشاي الأخضر .. أضرار شرب الماء بكثرة .. مدى فائدة صعود ونزول الدرج
رقم الإستشارة: 2110974

20027 1 500

السؤال

دائماً الأطباء يذكرون فوائد الشاي الأخضر، فصرت أشرب من كوب إلى كوبين شاي أخضر يومياً، وسؤالي: ما المقصود بالشاي الأخضر؟ وهل الشاي المغلف مثل ليبتون الأخضر مفيد كما تنصحون أو المقصود به شاياً آخر؟ وهل الشاي الأخضر المغلف من هذه الشركات له أضرار جانبية؟

أيضاً : هل شرب الماء بكثرة له أضرار جانبية؟

سؤالي الآخر يتعلق بصعود الدرج (السلم) فأنا كل يوم أصعد الدرج إلى شقتي في الدور الـ13 حيث إن الدرج جداً مريح، وأريد أسأل عن طلوع الدرج كل يوم هل له أضرار جانبية على الظهر أو الركب؟ وهل يُساعد في تنحيف الأفخاذ، حيث أعاني من كبر الأفخاذ وعدم تناسقها مع الخصر؟ مع العلم أن عمري 27، وطولي 163، ووزني 64، فما هو الوزن المثالي لي؟

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Reem حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

للشاي الأخضر فوائد صحية جعلت الشاي الأخضر من الأشربة المفضلة، ومن الفوائد:

1- يخفض مستوى الكولسترول في الدم؛ لأن تأثيراته المضادة للأكسدة تمنع تأكسد الكولسترول الضار Ldl في الشرايين، ويمنع تشكل الجلطات الدموية غير الطبيعية، وله نفس فعالية الأسبرين في هذا المجال، وهذا يُساعد على حماية القلب من تضيق الشرايين.

2- يُساعد على حرق الدهون.

3- يُساعد على تسريع عملية الأيض؛ لأن تأثيره المضاد للأكسدة يُساعد الكبد على أداء وظيفته بشكل أكثر فعالية.

4- شرب الشاي الأخضر ثلاث مرات يومياً يحرق 200 سعر حراري إضافي يومياً.

5- أيضاً يخفض الشاي الأخضر مستوى السكر في الدم، والذي يُعتبر مسؤولاً عن خزن الجلوكوز على شكل شحوم، ولذا فإن تخفيض مستوى السكر يخفض أيضاً مستوى الشحوم المخزونة في الجسم.

6- يُساعد في تخفيض ضغط الدم.

7- يمنع رائحة الفم.

وأما عن شاي ليبتون، فإنه شاي طبيعي، وبالتالي فإن فوائد الشاي الأخضر تكون فيه.

أما شرب الماء، فيؤخذ ما بين 8-10 أكواب من الماء وأكثر من ذلك في أيام الحر أو التعرق، وفي الحالة الطبيعية إن لم يكن هناك أي مشكلة في الكلى فإنه يمكن تناول كمية أكبر، وعلى الإنسان أن يتبع الإحساس بالعطش، فطالما أن هناك عطشاً فمعنى ذلك أن الجسم يحتاج لكميةٍ أخرى من الماء، وكذلك لون البول، فكلما كان غامقاً فهذا يعني أن الجسم بحاجةٍ للماء.

أما صعود ونزول الدرج، فلا بأس بذلك، طالما أن ذلك لا يسبب أي آلام، فإن ابتدأ الشعور بأي آلام في الركب، فمعنى ذلك أن هناك إجهاداً على هذه المفاصل، وطبعاً فإن الصعود والنزول يقوي عضلات الأطراف السفلية، خاصةً العضلات الأمامية للفخذ، ويعمل على فقدان الدهن.

أما الوزن المثالي لك فهو بين 54-65 كيلو .

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر مي

    مرسيي
    ليكي

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً