الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عندما أظل فترة بدون طعام تنتابني رجفة داخلية بجسدي!!
رقم الإستشارة: 2115840

39085 0 496

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,,

نشكركم على هذه الصفحة الرائعة, والتي تعود بالفائدة على كل المسلمين.

سؤالي هو: عندما أظل فترة بدون طعام لا أشعر بالجوع -فقط تنتابني رجفة داخلية بجسدي, وأشعر أن رأسي فارغ- وأحيانا يبدأ جسمي كله بالارتجاف, علما أنه مر على تناولي للطعام ثلاث أو أربع ساعات فقط, فما تشخيص حالتي؟

وللعلم أيضاً فكل تحاليلي الدموية وغيرها وكل الصور سليمة عندي, فأنا لا أعرف كيف سأقوم بتأدية صيام رمضان؟ وخائفة من هذا الشيء؛ لأن هذه الحالة عندي منذ ستة أشهر, فأرجوكم كيف أدرب نفسي على البقاء فترة بدون طعام تهيئة لرمضان؟ علما أن وزني 60 كغ, وطولي 160, وعمري ,28 ولدي طفلان.

ساعدوني، فهذا يزعجني عندما أكون خارج المنزل, أثلج الله صدوركم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أميمة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

لا بد وأن ما يحصل معك هو نقص في سكر الدم, ويسمى نقص السكر الذي يتبع الأكل (postprandial , recative hypoglycemia ), ويحصل بعد ساعتين إلى أربع ساعات من تناول الطعام -وخاصة الطعام الذي يحتوى على النشويات أو السكريات التي ترفع نسبة السكر بسرعة في الدم- مما يسبب إفراز كمية كبيرة من (الأنسولين) الذي يسبب نقصا في السكر, وقد يصل إلى مستويات قد تؤدي إلى ضعف الإنسان, أو تكون خفيفة مثل الأعراض التي تشكين منها أنت من رجفة, وتعرق, والإحساس بالجوع والتعب, والدوخة, وأحيانا الإغماء, وللتشخيص يجب عمل السكر عند حدوث الأعراض, وإذا تحسنت الأعراض مع تناول السكر فإن هذا يثبت التشخيص.

ولذا عليك أن تنتبهي جيدا إلى الأطعمة التي تسبب الأعراض, ومعظمها تكون من الأطعمة النشوية والسكريات.

يفضل تناول وجبات صغيرة كل ثلاث ساعات بدلا من ثلاث وجبات فقط.

تناولي طعاما متوازنا فيه البروتينات, والخضروات, وقليل من النشويات, وتناولي الفواكه, والأطعمة عالية الألياف.

تجنبي تناول السكريات خاصة على معدة خاوية.

بالنسبة للصيام، فيجب أن تحاولي قبل رمضان أن تصومي, ويجب أن تتسحري متأخرة, ويكون الطعام فيه الكثير من البروتينات, وقليل من النشويات, لأن البروتينات تأخذ فترة لاستقلابها, وبالتالي تمد الجسم كل النهار بالطاقة، والنشويات تمد الإنسان بالطاقة السريعة, وإن شعرت بهذه الأعراض فلا تترددي أن تفطري, وتتناولي الطعام أو مشروبا سكريا حتى تختفي الأعراض ذلك اليوم, ثم راجعي الطعام الذي تناولته ذلك اليوم ,وإذا استمرت الأعراض أرى أن تراجعي طبيبا مختصا بالغدد الصم.

نسأل الله لك الشفاء العاجل.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية مرام

    شكرا وجزاكم الله خير. اعاني من نفس الاعراض واستفدت من الاجابة فشكرا لكم.

  • عمان Tofool

    نفس الأعراض تجيني عندالجوع رعشة في الجسم ثقل الجسم بروده ولما أكل وجبه ثقيلة يتلاشا كل شيء

  • احمدي نورالدين

    نفس المشكل يحدث لي والان عرفت السبب

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً