الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما تم تخزينه ببطء سيخرج من الجسم ببطء.. قاعدة طبية
رقم الإستشارة: 2115900

8781 0 459

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,,

أولا: أشكركم على هذا الموقع الرائع وعلى جهودكم المباركة.

بدأت نظاما غذائيا من أجل تخفيض الوزن, ومنذ شهر كان وزني حوالي 86 كيلو, وطولي 164سم -عمري 26.5- ومنذ شهر لم أنزل سوى كيلو ونصف, لقد زاد وزني خلال السنتين الماضيتين ببطء حتى أنني بدأت أتنبه لزيادة وزني متأخرا, فقد زدت ما يعادل 18 كيلو جرام.

نظامي الغذائي هو: 3 مرات رياضة بالأسبوع تتلخص بنصف ساعة مشي سريع, ونصف ساعة دراجة ثابتة (واليبتيكال), عدا ذلك فأنا ربة منزل حاليا ولا أقوم سوى بالأعمال المنزلية, والطهو, وأجلس ساعات متواصلة لأنني أدرس.

الفطور عادة لبن قليل الدسم مع القليل من الشوفان, وحبتان جوز و3 أو 4 حبات توت, وأحيانا أضيف للفطور قطعة أو قطعتين (توست) مع كريم الجبن قليل الدسم, وبعد الفطور لا آكل مدة 4 إلى 5 ساعات؛ لأن هذا الفطور يعطيني إحساسا بالشبع لفترة طويلة.

الغداء شوربة خضار, أو سلطة بدون زيت مع قطعتين (توست), ولبنة, أو حبتان فاكهة.

العشاء طعام مطبوخ يحتوي عادة على خضار, ونشويات, ولحوم, ولكني قللت الكميه إلى نصف ما كنت آكل أو أكثر من النصف, واليوم أستخدم القليل من الزيت النباتي للطبخ, واللحوم القليلة الدسم (مثل صدر الدجاج, ولحوم البقر الحمراء بدون دهن), أنا لا أحب الأسماك, ولا أفضل اللحوم كثيرا, فأنا آكل قطعة من 100 إلى 150 جرام بدون دهون مرتين إلى ثلاث مرات بالأسبوع, بالإضافة إلى ذلك أشرب الشاي الأخضر الصيني 3 مرات باليوم على أمل أن يساعد بحرق القليل من الدهون, وأشرب كل يوم حوالي لترين من الماء.

المشكلة أني أتناول العشاء في وقت متأخر بين الساعة السابعة والثامنة مساءً مع زوجي لأنها الوجبة الرئيسية لنا فهي الوجبة الوحيدة التي نتناولها معا فهل هذا سبب سمنتي؛ لأني أتناول الوجبة الرئيسية بوقت متأخر؟

كيف يمكن أن أخفض وزني بسرعة أكبر؟ مع الاحتفاظ بوجبة العشاء لأنها إضافة إلى أنها وجبتي الرئيسية فمن المهم بالنسبة لي أن أجلس مع زوجي للعشاء للقيمة الروحية وليس فقط الغذائية, كما أنني لا أريد أن أدخل نفسي في حالة من الحرمان والملل من (الدايت) مثل كل مرة, وبعد شهر أعود لألتهم الطعام بشراهة أكبر من ذي قبل.

مع العلم أني أحب الأكل المالح جدا, ولكني منذ بدأت (الدايت) أحاول تقليل الملح كثيرا، لا أدري كم المسموح في (الدايت) بتناول الملح.

أنا عادة ما آكل بسرعة, أحاول أن آكل ببطء ولكني أعتقد أنني لا زلت سريعة الأكل لا أدري هل لذلك تأثير؟

وأحيانا أتناول الطعام أمام شاشة الكمبيوتر أو التلفزيون فهل لذلك علاقة بالسمنة؟ سابقا لم أكن أنتبه كم آكل, ولكني الآن أحضر وجبة صغيرة بصحن صغير ولا أسمح لنفسي بالمزيد.

آسفة للإطالة, وأشكر جهودكم, وجزاكم الله عني خيرا, ووفقكم إلى ما يحب ويرضى.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سارة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

هناك عدة أمور إيجابية جدا في موضوعك وهي:

- نزول وزنك كيلو ونصف، وهذا يعني أن جسمك بدأ يحرق الدهون التي يخزنها, ولو أن النزول كما يبدو لك قليلا إلا أنه مهم جدا, ودائما يفضل النزول البطيء ولو نصف كيلو كل أسبوع فهذا مهم جدا, إلا أن أهم شيء هو أن يكون هناك إرادة وعزيمة حتى لا يفقد الإنسان الثقة بإمكانيته تنزيل وزنه ويعود للطعام, ولذا لا ينصح بالتنزيل الشديد, والشيء المهم الآخر هو المحافظة على ما تم فقدانه من الوزن, ويجب أن تعلمي أن ما تم تخزينه ببطء فإنه سيخرج من الجسم ببطء, وهذه قاعدة طبية.

-الشيء الجدي الذي فعلته هو تخفيف الوجبة المسائية, فواضح من كلامك كم هو حرصك على هذه الوجبة ولا أختلف معك في هذا الشأن، وكما تعلمين فإن الأنزيمات التي تخزن الطعام تقوم بعملها في الليل, بينما الأنزيمات التي تحرق الطعام تعمل في الصباح, وهذا لكي يقوم الجسم بعمله خلال النهار, بينما في الليل فإن الجسم يخزن الطعام كدهون لذا ينصح بتقليص الوجبة المسائية، وهذا ما عملته من تقليل الطعام الذي تتناولينه في وجبة العشاء.

- من ناحية أخرى عليك بالانتباه إلى المضغ, فهذا مهم لأن الإنسان لا يشعر بالشبع إلا بعد مرور 15-20 دقيقة من بدء الطعام, فإن كنت تتناولين الطعام بسرعة فإنك ستتناولين الكثير من الطعام قبل أن تشعري بالشبع, لذا فإن الأكل ببطء, والمضغ البطيء جزء من الأمور التي يفضل الأخذ بها، فإنها تساعدك على تنزيل وزنك إن شاء الله.

- لا ينصح بتناول الطعام أمام التلفاز؛ لأن الإنسان لا يدرى كم يأكل, ولكنك كما يبدو أنك تنتبهين إلى ذلك إلا أنه مهم أيضا تناول الطعام ببطء.

- من ناحية أخرى، ففي الأنظمة التي وجد أنها فعالة في تنزيل الوزن هو توزيع مجموعة الطعام التي يتناولها الإنسان إلى خمس وجبات بدلا من ثلاث، وهذا لأنه أحيانا وبعد فترة من الوجبة يشعر الإنسان بالجوع, ويضطر إلى تناول بعض الأطعمة التي تزيد من السعرات التي يتناولها, بينما توزيع السعرات على خمس وجبات يكون أفضل فلا يشعر الجسم بالجوع ولا يضطر الإنسان لتناول الطعام.

أنا أرى أن تناقص الوزن علامة جيدة, وعليك الاستمرار, فإن استطعت زيادة التمارين إلى أن تكون يوميا فهذا سيساعد على حرق إضافي للدهون.

والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً