والدتي تعاني من السكر وتشكو من وخز في القدمين..فما علاجها - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

والدتي تعاني من السكر وتشكو من وخز في القدمين..فما علاجها؟
رقم الإستشارة: 2116286

20252 0 519

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم

مشكلتي في إصابة والدتي بالضغط والسكر، فهي منذ خمسة عشر عامًا أصيبت بمرض ارتفاع الضغط، وبعدها بخمس سنوات تقريبًا أصيبت بمرض السكر، وطيلة هذه السنوات تكيفت حفظها الله ورعاها مع المرض، ولكنها في السنوات الأخيرة بدأت تعاني من مشاكل إضافية وهي الوخز (والأكلان) في القدمين- مثل المشي على الجمر أو الزجاج- فلا تهنأ بنوم, ولا ترتاح بجلوس، وقد شخص الطبيب حالتها بأنها حالة من مضاعفات السكر، وأعطاها (الميثايل كوبال) تستخدمه يوميًا، إلا أنها لم تستفد منه، والآن تخبر بأن الآلام في أسفل قدميها زادت عليها، كما أن الألم امتد إلى أغلب أجزاء جسمها، فلا تكاد تنام هذه الأيام، علمًا بأن الطبيب نصحها باستخدام الأنسولين لتثبيت السكر، لكنها ترفض رفضًا قاطعا استخدامه, كما أن حالة الوخز لا تتوقف معها حتى لو نقص معدل السكر إلى مستويات متدنية.

مع العلم أن مشكلتنا في اليمن أنه بالرغم من وجود مستشفيات أهلية كبيرة إلا أنها تفتقر إلى التشخيص السليم، فلا تكاد تجد مستشفى يعطيك تشخيصا سليما.

أما بالنسبة للأدوية التي تستخدمها والدتي فهي: (نترلكس SR) حبة واحدة صباحا، (أماريل M) مرة واحدة صباحا، (ميثايل كوبال) حبتين في اليوم.

فأرجو منكم أن تشيروا علي بالأنسب في حالة والدتي، فأين يمكن أن أشخص حالتها التشخيص السليم؟ وما صحة العلاج الذي تتعاطاه وجرعته؟ وما صحة ضرورة استخدامها للأنسولين؟ مع العلم أنني أشك في كون السكر الذي أصابها من النوع الذي يتعلق بالأنسولين.

وهل من الممكن أن تشيروا علي بعلاج فعال لحالة الوخز التي تقض مضجعها؟

ولكم مني الشكر الجزيل.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ زعفران حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

أولا بالنسبة للأنسولين، فإن مرضى السكري من النوع الثاني أيضا يستخدمونه في حال عدم ضبط السكري بالأدوية وكان مرتفعا على الرغم من تناول الأدوية عن طريق الفم.

أما ما تشكو منه الوالدة فهو من مضاعفات السكري, والذي يكون أكثر من خمس سنوات -وخاصة إن لم يكن منضبطا- وتكون أعراض التهاب الأعصاب بشكل لسع وحرارة في القدمين, وتنميل, وتخدير, والشعور بأن هناك إسفنجا تحت القدمين, ويكون الألم في الليل, وتزداد الأعراض بحيث لا يستطيع المريض النوم.

والعلاج يكون بضبط السكري بشكل جيد أولا, وهناك بعض الأدوية التي تساعد على تخفيف الألم إلا أنها لا تعالج المشكلة, لأنه علاجها هو بضبط السكري بشكل كبير, ومن هذه الأدوية:

-((tegretol ويبدأ المريض بجرعة صغيرة 100 مرتين ثم تزداد الجرعة.

-ومن الأدوية الحديثة الفعالة بإذن الله(neurontin 300) ويبدأ بمرتين في اليوم ثم تزداد الجرعة.

-(lyrica 75 ملغ) مرتين, وتزداد الجرعة بحسب تحمل المريض للأدوية.

نسأل الله لوالدتك بالشفاء العاجل.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: