أصبحت كسلانا فكيف أعود لتفوقي في الدراسة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أصبحت كسلانا فكيف أعود لتفوقي في الدراسة؟
رقم الإستشارة: 2120654

13424 0 438

السؤال

السلام عليكم.

مشكلتي دراسيا.

أنا طالب جامعي في المستوى الثاني، كنت أيام الثانوي من الطلاب المتفوقين على فصلي ترتيبي 3 أو 4 على الصف 10أي من العشرة الأوائل.

لما دخلت الجامعة أصبت بخمول شديد من ناحية الدراسة، لا أهتم بالدراسة أبدا، فأكثر من مرة أذهب للاختبار وأنا لم أذاكر نصف المادة، والوضع عادي عندي، حتى أصبحت من الطلاب الكسالى، تخيل من تفوق إلى كسلان! بصراحة أكاد أجن.

في السابق كنت لا أستطيع أنام ليلة الاختبار لو لم أذاكر المادة كاملة، في هذه السنة رسبت في المادة التي تخصصت فيها، وهي ثاني مرة في حياتي أرسب في مادة، طبعا الرسوب الأول في الجامعة، لكن من حسن الحظ وقتها الجامعة اعتبرت الراسبين مثل الناجحين لا يعيدوا المادة!

المشكلة أحيانا أهلي يعتقدون أني أذاكر وأنا أصلا جالس على النت، رغم أن النت كان موجود أيام الثانوي، وإذا أمسكت الكتاب انطلقت إلى بحر خيالي.

أرجوكم أنقذوني من هذه المشكلة، لا أعلم ما أصابني من طالب متفوق إلى كسلان، تغير مفاجئ من يوم وليلة.

والله لو أن البكاء نفع كنت بكيت الليل والنهار!

سؤالي الثاني: كيف أركز في المذاكرة، فالكثير من الأحيان أذاكر أكثر من 12 ساعة وأنا لم أنتهي من مذاكرة صفحتان؟

سؤالي الثالث: ما هي أفضل الطرق للمذاكرة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ حربي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،

فإن استفساراتك كلها تدور في محور واحد وهو أفضل الطرق للمذاكرة وكيف تستطيع أن تحسن من مستواك وترفع من همتك نحو التحصيل الدراسي المفيد.

أولاً: أريد أن أوضح لك أن المرحلة الجامعية هي مرحلة تختلف تمامًا عن المرحلة الثانوية، فالمرحلة الثانوية أنت كنت في مدرستك وتنافس زملاءك، أما على المستوى الجامعي فالإنسان ينافس أشخاصا أتوا من عدة مدارس، والمحيط الجماعي هو محيط مختلف تمامًا عن محيط المدرسة الثانوية، لأن الإنسان فيه – أي المحيط الجماعي - من المفترض أن يطور مهاراته، أن يتعلم أمورا جديدة تفيده في حياته، أن يتواصل مع الناس من خلفيات مختلفة ومستويات مختلفة، وأن تكون نظرته نحو المستقبل في التحصيل العلمي، التخرج، الزواج، الدخول في محيط العمل. هذه المرحلة مرحلة مختلفة تمامًا.

يظهر أنك لم تأت للجامعة بهذا الاستعداد، فأنت أخذت الأمر أخذا روتينيا وأن الموضوع هو أن أحضر دروسًا وأن أذاكر وينتهي الأمر على هذا. أعتقد أنك أنت الآن محتاج لتغيير مفاهيمك حول التعليم الجامعي. أولاً يجب أن تتذكر أن فرصة الجامعة هي فرصة لاكتساب المهارات، اكتساب المهارات على النطاق الاجتماعي، على النطاق الأكاديمي، على النطاق الثقافي، ويجب أن تفكر في الأمر في هذا السياق، وهذا يزيد من رغبتك في الدراسة الجامعية.

ثانيًا: تنظيم الوقت وإدارته بصورة صحيحة هو مفتاح النجاح، وحين نقول تنظيم الوقت لا نعني أبدًا أن تنقطع للمذاكرة والقراءة والدراسة، أبدًا، على العكس تمامًا من حقك أن تأخذ قسطًا كاملا من الراحة، ويجب أن تمارس الرياضة، أن ترفه عن نفسك بما هو مشروع، وأن تدرس في نفس الوقت، وأن تحافظ على صلواتك في المسجد، وأن تشعر أنك فعلاً سوف تكون مفيدًا لنفسك ولغيرك، وهذا يتأتى من خلال أن تضع هدفًا أسمى وهو أنك تريد أن تتفوق، تريد أن تتميز، ويجب أن تعرف أننا نعيش في عالم تنافسي جدًّا.

الجلوس على الكمبيوتر لفترات طويلة لا شك أنه خلل كبير، والآن نعرف أن هنالك من أدمن الإنترنت والكمبيوتر، ولا شك أن في ذلك مضيعة كبيرة جدًّا للوقت، فيجب أن تحجم شعورك القهري نحو جلوسك على الإنترنت، هذا أمر يجب أن تقابله بكل صرامة مع ذاتك، ونظم وقتك، أقبل على الدراسة بصورة صحيحة، ومارس الرياضة وهذه مهمة جدًّا لتجديد الطاقات النفسية والجسدية، وأن تأخذ قسطًا كافيًا من الراحة، وأن تكون لك رفقة طيبة، الرفقة التي تعينك على أمور الدين والدنيا مهمة جدًّا.

لا شك أنه يوجد حولك من الطلاب الممتازين، الطلاب النجباء، من أصحاب المقدرات، من أصحاب الخلق، من أصحاب الدين، هؤلاء اجعلهم رفقتك، وأنا على ثقة كاملة أن مثل هذه النماذج سوف تحسن من دافعيتك.

الذي أرجوه منك أيضًا هو أن تكون بارًا بوالديك، فبر الوالدين يفتح للإنسان آفاق عظيمة جدًّا للتفوق والشعور بالراحة وبالطمأنينة.

هذا هو الذي أود أن أنصحك به، وجزاك الله ألف خير، وبارك الله فيك، وتقبل الله طاعاتكم وصيامكم.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر fatma

    انافى الصف الثانى الاعدادى كنت من الاوائل لاكن اصبحت فاشلة وكل المدرسين بيشكو منى

  • الجزائر hakimalala

    اشكركم جدا اخواني على السوال وكذا عن الاجابة فانت اجبت عن نفس مشاكلي رغم انني اختلف عنك في السن فانا في الطور المتوسط شكرااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا.والله مشكلة النزول والضعف الدراسي امر صعب لاننا نتأثر نفسيا منها فبعد ما كنا من الاوائل واعتدنا على المعالي تجد نفسك تنقص تدريجيا ويصيروا يقولوا عليك انك كنت تربح بالرشوة والمعارف ويصير الكل يشمت ........اههههههههههههه والله الامر صعب وانا شخصيا اعيش الحالة .ادعولي بالنجاح .وشكرااا

  • الجزائر kasem.houria

    i am veeeeeeeeeeeeeery happpppppy for this

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: