الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ارتعاش في جسدي وارتفاع نبضات القلب عند المواجهة
رقم الإستشارة: 2123468

9044 0 436

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عند مواجهة موقف جديد حتى ولو كان صغيرا جدا أشعر بارتعاش في جسدي، وخاصة رجلي، وارتفاع نبضات القلب، وعدم القدرة على التنفس، وعدم القدرة السيطرة على نفسي.

أنا أتبول دائما بكثرة، وأتناول دواء سبرالكس واندرال، فهل هذا مفيد أم يوجد دواء أحسن وأرخص منه ونتيجته سريعة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

شكرا لك على السؤال، والذي فيه أكثر من جانب، وليست بالضرورة كلها مرتبطة ببعضها.

هناك أولا ارتباكك عندما تكون في موقف جديد، والناس عادة في كل موقف يحتارون بين موقفين متعارضين، فإما "الهجوم" على هذا الموقف الجديد وإما "الهروب".

يبدو أنك تختار "الهجوم" ولكن هذا قد يتطلب منك الاستعداد لهذا الهجوم أو المواجهة، وتختلف طبيعة هذا الاستعداد من شخص لآخر، وربما لهذا علاقة بطريقة تربيتنا وتنشئتنا، فبعض الناس يجدون هذا الهجوم سهلا ميسرا، وبعضهم يجد صعوبة في هذا فيصاب ببعض الأعراض التي وردت في سؤالك من الارتعاش وتسرع نبضات القلب والتعرق، وربما صعوبات الكلام وعدم القدرة على التنفس المريح، والشعور بفقدان السيطرة على نفسه.

أحيانا قد نسمي بعض هذه الأعراض مجتمعة بنوبات الذعر، وخاصة في المواقف الجديدة والمفاجئة غير المتوقعة.

أسلوب علاج هذه الحالات هو عدم تجنب مثل هذه المواقف الجديدة، وإلا فالحالة ستزداد، ولن تتحسن كما يظن الشخص مخطأ.

أما دواء السبراليكس والاندرال، فهي أدوية لها استطباباتها الخاصة كالاكتئاب والقلق، وأنصحك بمراجعة طبيبك الذي وصف لك هذه الأدوية ليراجع معك الحالة والأعراض، ومن ثم يستمر في العلاج أو يغير الدواء لدواء آخر، والأمر يتوقف عند العديد من العوامل، والتي تجعل نصحي لك بتغيير الدواء لشيء آخر شبه مستحيل، حيث هناك أمور أخرى كثير على أي طبيب معالج أن يعرفها، وبوضوح قبل تغيير الدواء، ومنها مثلا، لماذا وصفت لك هذه الأدوية أصلا.

ما هي الأعراض التي كانت عندك، ومنذ متى وأنت تتناول هذه الأدوية، ومدى الاستجابة لها، والتحسن أو عدم التحسن الحاصل، وما هي الأعراض والتأثيرات الجانبية، وغيرها من هذه الأسئلة الهامة.

بخصوص موضوع كثرة التبول ولربما كثيرة العطش والشرب، فقد تكون من بعض الأعراض الجانبية للأدوية، وقد يكون من سبب آخر، وأنصحك بالقيام بفحص سكر الدم، فارتفاع سكر الدم من أهم أسباب كثيرة العطش وشرب الماء، وكثرة التبول، والاختبار بسيط وسهل، ومتوفر في أي مستوصف طبيّ، ويمكن لطبيبك القيام به.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً