والدتي تعاني من كوابيس وآلآم الجسد كله...فما تشخيص حالتها - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

والدتي تعاني من كوابيس وآلآم الجسد كله...فما تشخيص حالتها؟
رقم الإستشارة: 2125408

4349 0 360

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

والداتي تعاني منذ سنين طويلة من كوابيس مزعجة جدا، وكثيرا ما تحلم بالموتى الذين تعرفهم وقد ماتوا، وأحيانا تحلم بأشخاص ماتوا من سنين طويلة جدا، وأحلاماً مرعبة كثيرة، كما أنها إذا كانت تحلم أن شخصاً ما توفي وتبكي في الحلم فإنها تستيقظ وهي تبكي، أو مثلا حلمت بأنها قد أصيبت قد تستيقظ لتجد ألماً في نفس المكان الذي رأت أنه أصيب أو ضرب في الحلم، وهي أيضا لا تنام كثيرا، ونومها متقطع جدا بمعدل أنها تستيقظ في الساعة الواحدة مرة أو مرتين.

كما تعاني من أمراض كثيرة مثل: سكر، ضغط دم، زيادة وزن، وقد قامت منذ سنين بإزالة الغدة الدرقية، وهي دائما وبشكل يومي تشتكي على الأقل من عضو ما، وتشرب الكثير من الأدوية، وأنا خائفة عليها من هذه الأدوية.

هي أيضا حساسة جدا، فقد تتحسس من أي كلمة ولا تنساها، ولديها الكثير من المشاكل في كل النواحي.

جميع الأعراض قد تأتي لها حتى لو كانت في هدوء نفسي، وقد كانت لديها قبل ظهورها مشاكل معينة في حياتنا.

بعد وفاة والدي رحمة الله عليه من 7 أشهر تقريبا بعدها كلما مرضت أمي أعاني من رعب وقلق وخوف فضيع جدا يفقدني طعم الحياة حتى تذهب للطبيب ويقول أنها بخير أو أن تزول أوجاعها، ساعتها تعود لي الحياة.

آسفة جدا على الإطالة، لكن أنتم كنتم أملي الأخير، خاصة أنها تنقلت عند كثير من الأطباء ويؤكدون أنها بصحة جيدة باستثناء الضغط أو السكر فإنه قد يكون أحيانا مرتفعاً أو منخفضاً.

لكم من جزيل الشكر وجزاكم الله خير الجزاء.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ samia حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

إنه لمن البر والإحسان أن تهتمي بأمر والدتك، فجزاك الله خيرًا، وأثابك على هذا البر.

الوصف الذي أعطيتنا إياه أعتقد أنه جيد ومفيد، فهذه الأحلام المزعجة والكوابيس، واضطرابات النوم، وعسر المزاج، والانفعالات السالبة التي تعاني منها والدتك هي دليل قاطع على أنها تعاني من درجة بسيطة إلى متوسطة من الاكتئاب النفسي، ومن الإشكاليات المعروفة أن أربعين إلى خمسين بالمائة من الذين يعانون من الاكتئاب النفسي لا يتم تشخيصهم حتى وإن ذهبوا إلى الأطباء - مع احترامنا الشديد لزملائنا -.

أعتقد أن والدتك تعاني من حالة اكتئابية، وهذه الحالة يمكن أن تعالج، وبعلاجها سوف تكونين أنت أيضًا في وضع نفسي أفضل، وكل معاناتك سوف تنتهي.

أعتقد أنه سيكون من الصواب أن تأخذي والدتك إلى الطبيب النفسي، أقنعيها بذلك أن الذي تعاني منه يدل على أنها غير مرتاحة نفسية، والآن توجد والحمد لله تعالى أدوية فعالة جدًّا لعلاج الاكتئاب النفسي، ويجب أن لا ننسى أن والدتك في عمر الاكتئاب النفسي، وأن ستين بالمائة من الذين يعانون من مرض السكر والضغط لديهم اكتئاب نفسي، فأعتقد أن ما نسميه بعوامل المخاطرة كثيرة لدى والدتك، ولا شك أن وفاة الوالد - رحمه الله تعالى - قد أثر عليها نفسيًا.

كل الذي تحتاجه والدتك هو تناول أحد مضادات الاكتئاب مثل عقار ريمارون والذي يعرف علميًا بـ (ميرتازبين)، وهو دواء فعال وممتاز ومحسن للنوم والمزاج.

أرجو أن تأخذيها إلى الطبيب النفسي، وقد يصف لها هذا الدواء أو غيره، ومن جانبك عليك بمساندتها ونُصحها في تحسين صحتها النومية وذلك من خلال تجنب النوم النهاري، والحرص على أذكار النوم، واللجوء إلى رياضة المشي بقدر المستطاع، وهذا سوف يفيدها في علاج السكر والضغط وكذلك هشاشة العظام التي تحدث كثيرًا في مثل عمرها.

تحسين الصحة النومية مع تناول الدواء مع المساندة إن شاء الله تعالى سوف يحل مشكلة والدتك تمامًا، وهذا لا شك أنه سوف يسعدك.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: