الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل سألتقي في الجنة بمن أحببته في الدنيا ولم يقدر لي الزواج منه؟
رقم الإستشارة: 2126038

58556 0 756

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

أنا فتاة عمري 28 سنة، وأعمل أستاذة في الجامعة.

تقدم لطلب يدي شاب على خلق و دين كان يدرس معي الماجستير في بلد غير بلدي، كان بيننا مودة ورحمة وكان قد أعجب بأخلاقي.

فبعد سنتين من عودتي إلى بلدي طلبني لكن أبي لم يوافق لبعد المسافة، ولأن أختي الكبرى توفيت في 2007 وتركت ألما كبيرا في والدي وفينا أيضا، وبالتالي رفض أبي أن أبعد عنه أنا أيضا بالرغم من أنه أحب الشاب كثيرا.

المهم لم يكن هناك نصيب بيننا بالرغم أني أخجل من قولي أننا أحببنا بعضنا كثيرا حبا صادقا صافيا بنية خالصة للزواج، أحمل في قلبي لهذا الإنسان حبا واحتراما كبيرين.

كنت أدعو الله كثيرا في صلاتي أن يكون من نصيبي ولكن الحمد لله قدر الله وما شاء فعل.

صبرت على ما أصابني و الشاب الآن وفقه الله لفتاة أخرى سيتزوجها قريبا، لكنه بكى بحرقة بعد رفض أبي، وتمنى لي التوفيق، ووعدنا بعضنا أن نلتقي في جنة النعيم، هذا لأننا أردنا أن نرضي والدينا مهما قررا لنا ولم نرد أن يغضبا علينا بالرغم من تعلقنا الكبير ببعضنا، لقد فضلنا طاعة الله وطاعة الوالدين، فهل فعلا سيجازينا الله ويلاقيني به في الجنة؟
هل سيحقق لنا ربنا ما تمنيناه؟

هل إذا أنا تزوجت رجلا آخر في الدنيا سأحرم من الذي تقر به عيني في الجنة؟

أود كثيرا أن يكون هذا الشخص زوجي في الآخرة بما أنني فضلت إرضاء أهلي والوقوف معهم في الدنيا، وأدعو الله من كل جوارحي أن لا يحرمني منه في الدار الآخرة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ اخت الاسلام حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فمرحبًا بك أختنا الكريمة في استشارات إسلام ويب. نسأل الله تعالى أن يرزقك الزوج الصالح الذي تقر به عينك وتسكن إليه نفسك.

لا شك أيتها الكريمة أنك وُفقت بإذن الله تعالى حين قررت إرضاء والديك ومواساتهما بنفسك وآثرت عدم الابتعاد عنهما، ونسأل الله تعالى أن يجعل هذا سببًا لسعادتك في دنياك وآخرتك، فإنه سبحانه لا يضيع أجر من أحسن عملاً، وسيُخلف الله عز وجل عليك بخير مما تركتِ.

نصيحتنا لك أيتها الكريمة: أن تحاولي بقدر الاستطاعة نسيان هذا الرجل، وذلك بأن لا تتفكري فيه، وإذا جرّتك الخواطر للتفكر فيه فحاولي أن تشغلي نفسك بشيء مما ينفعك في دينك ودنياك، ومع مرور الأيام ستجدين نفسك إن شاء الله قد نسيتيه.

ونصيحتنا كذلك لك: أن تبادري بالزواج حين يتقدم لك من ترضينه في دينه وخلقه، وسيجعل الله عز وجل لك فيه الخلف والعوض عما تركتِ.

وأما في شأن الآخرة: فكوني على ثقة بأنك إذا دخلت الجنة - نسأل الله تعالى أن يجعلنا وإياك من أهل الجنة - فإنك ستجدين فيها ما تقر به عينك كما أخبرنا الله سبحانه وتعالى في كتابه حين قال: {وفيها ما تشتهيه الأنفس وتلذ الأعين وأنتم فيها خالدون} فما تشتهيه نفسك يُعطيك الله عز وجل إياه في الجنة ويرضّيك سبحانه وتعالى بما يُعطيك.

وليس معنى ذلك بالضرورة أن تكوني زوجة لهذا الرجل، فإن المرأة زوجة في الآخرة لمن تزوجته في الدنيا، ولكن الله عز وجل بمنّه وكرمه وقدرته على كل شيء يجعل الإنسان في الآخرة راضيًا بما أعطاه لا يتطلع إلى غيره، وهذا من عظيم فضله سبحانه وتعالى.

فلا تشغلي نفسك بأحوال الآخرة، واعملي بحزم وجد لتكوني من أصحاب الجنة، فاحرصي على رضوان الله سبحانه بأداء الفرائض واجتناب المحارم، وحاولي جهدك في بر الوالدين، ولن تجدي من وراء ذلك إلا كل خير في دنياك وآخرتك.

نسأل الله تعالى بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يقر عينك بالزوج الصالح والذرية الطيبة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • اسلام

    بارك الله فيك

  • المملكة المتحدة ....

    حبيت إنسان لكن توفى كان يحبني واحبه لكن شاء الله يتزوج غيري ومع هذا وفاته سببت لي جرح عميييق لاتشفيه الآيام ويحزني جدا اني لم ولن اره بعد الآن سيكون اخر عهدي به في الدنيا

  • الأردن عبدالله عودة

    نتمنى من الله تعالى ان يجمعنا بمن نحب في الدنيا الذين لم يقسم الله تعالى بان نجتمع بهم في الدنيا

  • مصر إسراء

    ربنا يتملك بعقلك ويرزقك بالزوج الصالح

  • عمان درة التقى

    شكرا لكم علئ هذا الرد الطيب
    فالعديد منا قد تمر بهذه القصة ..و لكن الدنيا لا تتوقف ابدا
    فالله لا يمنع منا حاجه الا لحكمة و غاية و لسبب به مصلحة و خيرة لنا
    فالحمد لله دائما و ابدا

  • تركيا ام محمد

    قولي الحمدلله وارضي بقضاء الله

  • نبره حزن

    جزاك الله كل خير

  • العراق العراقي

    بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا..
    انا ايضا عشت حالة تشبه 95‎%‎ هذه الحالة التي ذكرت.
    لكنني لن انساها وسابقى اذكرها بكل صلاتي وبكل سجدة ان يجمعنا الله في الجنة ولن اقطع املي من رحمة الله عز وجل.
    نحن قطعنا على انفسنا وعدا اننا سنجتهد بإذن الله في العبادة والتقرب من الله بالاعمال وطلبنا من الله سبحانه فقط ان يجمعنا في الجنة ..
    وهو على كل شي قدير.

  • سوريا هناء

    اتمنى ان تجدي مايسعدك في الدنيا والاخرة

  • أمريكا عزا من تركيا

    عزا من تركيا ولكن أعيش في مصر الأن وأود وأصر علي أن أرجع لوطني الحقيقي تركيا يا رب اكرمني برجوعي لبلدي

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً