الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشعر بهبوط وبرودة وأتحسن بعد تناول طعام حلو...ما السبب والعلاج؟
رقم الإستشارة: 2127016

7580 0 416

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,,

أنا شاب في السابعة والعشرين من عمري, أحس أحيانا وأنا نائم بهبوط يجعلني أستيقظ فجأة من النوم.

أحس أن تنفسي يضيق، أحيانا أشعر بسخونة، وأحيانا ببرودة وأستيقظ، وأنا أسعل كثيرا حتى أشرب الماء فيخف قليلا، ويجب أن آكل شيئا حلوا مثل الشوكلاتة مثلا, أو أشرب عصائر حتى أشعر بتحسن، فماذا يحدث لي؟
ولماذا يحدث هذا؟
ما أسبابه وما علاجه؟

وبارك الله فيكم.




الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فالأعراض التي تشكو منها أعراض نقص السكر, فالشعور بالهبوط، والإحساس بالبرودة، وتحسن الأعراض بعد تناول أطعمة تحتوى على السكر يؤيد هذا الاحتمال, إلا أنه عادة لا يحصل أي سعال في حالة نقص السكر، والاستيقاظ على السعال عادة ما يكون سببه هو الارتجاع المعدي المريئي -أي ارتجاع حموضة المعدة إلى المرئ-، وعادة ما يحصل في الليل مع النوم والاستلقاء على الظهر، وخاصة بعد وجبة ثقيلة ودسمة، ومع تناول المنبهات مثل: الببسي, والقهوة, أو الشاي, فإن هذا يؤدى إلى زيادة الارتجاع، وخاصة أيضا إن قام الإنسان بالنوم بعد تناول الطعام مباشرة, أو خلال فترة قصيرة, وفي بعض الأحيان فإن هذا الارتجاع يسبب تخريشا للحنجرة، وقد تدخل العصارة من المعدة إلى البلعوم، ومنها إلى القصبات مسببة سعالا في الليل، وقد يحصل تقلص في الحنجرة مسببا ضيقا في التنفس, أو ألما في الصدر.

ولمعرفة سبب الأعراض يمكن أن تراجع طبيبا مختصا بأمراض الجهاز الهضمي، وقد يرى الطبيب إجراء منظار للمعدة والمريء.

على كل حال يمكن أن تتيقن ذلك بنفسك، وذلك بأن تكون وجبة المساء أخف وجبة، ولا يكون فيها دسم, أو منبهات، وتكون قبل النوم بثلاث ساعات، وتتناول حبة من أحد الأدوية التالية يوميا قبل ربع ساعة من وجبة المساء.

-(losec 20mg)
-(Lanzoprazole 30mg)
-(pariet 20mg)
-(Nexium 40mg)

وتراقب الوضع فإن اختفت الأعراض، ولم تعد فيكون السبب هو ارتجاع حموضة المعدة إلى المريء، أما إن استمرت أعراض الإحساس بالبرودة، وضيق النفس، وكان هناك خفقان أيضا فقد يكون السبب أيضا هو نقص السكر، وهذا عادة ما يحصل عند بعض الناس الذين عندهم استعداد للسكر، ويكونون بدينين، ولتشخيص نقص السكر يلزم إجراء تحليل الدم عند حصول هذه الأعراض، وعادة لا يرتبط نقص السكر بالنوم، ولذا على الأكثر إن سبب الأعراض هو الارتجاع؛ لأن أعراض الارتجاع تحصل كثيرا في الليل بالإضافة إلى أوقات أخرى.

على كل حال إن استمرت الأعراض بعد اتباع التعليمات التي سبقت, عليك اقتناء جهاز لقياس نسبة السكر؛ لتحليل السكر عند حصول الأعراض.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً