الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشعر بألم شديد في الحلمتين أثناء الرضاعة.
رقم الإستشارة: 2131292

10530 0 368

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

أنا سيدة عمري 22 سنة، لدي طفلة عمرها سنة وأرضعها، ولكنني أشعر بألم شديد في الحلمتين أثناء الرضاعة، وبعد الرضاعة بمجرد الضغط عليها أشعر بألم، فهل هذا متعلق بهرمون مرتفع؟

وهل له علاقة بالحمل؟ لأن دورتي بقي لها أسبوع وتنزل.

وما هو أفضل مانع حمل يمكن أن أستخدمه؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سديم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

يبدو بأن ما حدث عندك هو تخريش والتهاب في الحلمتين, وهذا أمر يحدث كثيرا مع الإرضاع, وخاصة عندما يكبر الطفل حيث يصبح مصه أقوى وتظهر له أسنان.

عليك بإبعاد طفلك عن الثدي عند انتهاء الرضاعة، ويجب عدم تركه يمص الثدي للتسلية فقط.

كما يجب عليك غسل الثدي دائما بعد الإرضاع بالماء الدافئ, مع تجفيفه جيدا بالضغط وبدون فرك، مع دهن كريم يسمى (بيبانثين bepanthen ) على الحلمات وما حولها بعد كل رضعة, وعدم مسحه قبل الرضاعة بل تركه, فهو لا يؤثر على الطفل في حال بقيت آثاره.

وبالطبع إن الثدي والحلمات بالذات تزداد حساسية وألما قبل موعد الدورة بسبب تأثير الهرمونات على غدد وأنسجة الثدي.

إن أفضل طريقة لمنع الحمل عند السيدة المرضع هو استخدام حبوب منع الحمل الأحادية الهرمون مثل حبوب (سيرازيت), أو يمكن استخدام الإبرة التي تعطى كل ثلاثة أشهر, كما ويمكن أن يتم تركيب لولب إن أحببت، فهذه كلها خيارات واردة في حال الإرضاع، وبعد إيقاف الرضاعة يمكنك أيضا استخدام حبوب منع الحمل الثنائية الهرمون مثل حبوب ياسمين أو جينيرا.

نسأل الله عز وجل أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً