الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

إمساك مزمن وغازات ورائحة فم كريهة ... هل هي أعراض قولون؟
رقم الإستشارة: 2132540

53718 0 579

السؤال

أعاني دائمًا من الإمساك المزمن منذ سنوات، وأستخدم حقنة الماء الشرجية كل ثلاثة أو أربعة أيام, وأعاني منذ سنة من الغازات المستمرة، علمًا أني لا أشعر بالألم, ولكن تضايقني الغازات المستمرة، وذكرت لي أختي أن رائحة فمي ليست جيدة، فما الحل؟ أريد نظامًا غذائيًا، وأنا لا أتناول الخضراوات والفواكه بانتظام، وقرأت أن أكل البقوليات يسبب الإمساك أيضا ... فما العلاج؟

هل هناك مشكلة في القولون أم ماذا؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ إيناس عماد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

أكثر أسباب الإمساك هو النوع الغذائي, ويصيب 5% من الناس, ويكون سببه عادات الأكل غير الصحية:

- كالاعتماد على تناول أنواع معينة من الطعام التي لا تحتوي على ألياف، وتنتج فضلات قليلة، كاللحوم، ومعظم أنواع الرز.

- الطعام الذي يسبب قساوة، أو صلابة البراز كالأجبان.

- التغيير في طبيعة الطعام.

- وقلة تناول السوائل تسبب الإمساك أيضًا.

- وقد يحصل الإمساك نتيجة بعض الأدوية, مثل:

- بعض مضادات الحموضة.

- بعض مخففات (مضادات) السعال التي تحتوي على الكوديين.

- أملاح الحديد.

- بعض أدوية ارتفاع ضغط الدم.

وبعض أسباب الإمساك بسبب العادات والطبائع, ويحدث هذا النوع بسبب كبت أو تثبيط الإحساس بالرغبة في التبرز، أو بسبب تغيير في العادات، أو الظروف المعيشية.

وطبعًا هناك بعض الأمراض التي تسبب الإمساك، ومنها:

- نقص نشاط الغدة الدرقية.

- نقص تناول السوائل.

- قلة الحركة.

- كثرة الجلوس؛ لأن الحركة والمشي تساعد على التخلص من الإمساك.

والغازات في البطن قد تنجم عن الإمساك نفسه؛ وذلك لأن بقايا الطعام تبقى فترات طويلة في القولون؛ مما يؤدي إلى تخمرها, وزيادة طرح الغازات منها, بالإضافة إلى أسباب أخرى, مثل:

- استخدام النرجيلة.

- التدخين.

- شرب المشروبات الغازية.

- كثرة البلع في حال استخدام العلكة.

- تناول الطعام بسرعة.

- القلق والتوتر.

أما عن النظام الغذائي:

أولًا- عند الاستيقاظ:

- كوب من الماء الدافىء أو الشاي الخفيف.


ثانيًا- الإفطار:

1. 4 ثمار تين, أو 8 - 10 ثمار مشمش, أو برقوق, أو خوخ.

2. بليلة أو عصيدة باللبن والسكر.

3. خبز أو توست.

4. بيض مقلي ممزوج الصفار بالبياض.

5. زبد.

6. مربى.

7. برتقال.

ثالثًا- الغداء:

1. حساء اللحم.

2. سلطة خضروات (خس, وطماطم, وجزر, وفجل, وبنجر, تمزج بالتوابل).

3. سمك مشوي, وأرز.

4. خبز, أو توست.


رابعًا العشاء:

1. حساء (شوربة).

2. دجاج مشوي, وبسلة خضراء.

3. بطاطس مشوية.

4. خبز, أو توست.

5. كاسترد.

ودائمًا يفضل الإكثار من السوائل, والمشي.


وأما البقول فيسمح بها بكمية قليلة, والذي يجب التركيز عليه هو زيادة الخضروات, والأطعمة التي تحتوي على الألياف.


وأما عن رائحة الفم فيجب أن يتم التركيز على الفم؛ فإن:

- وجود التهابات في اللثة.

- وخراجات صغيرة في اللثة.

- بالإضافة إلى النخر في الأسنان من أكثر الأسباب التي تؤدى إلى البخر.

- بالإضافة إلى عدم الاعتناء بصحة الفم, - بالإضافة إلى أسباب أخرى:

- كوجود التهاب في الجيوب الأنفية.

- أو ارتجاع حموضة المعدة؛ ولذا عليك التركيز على ما تم شرحه من حمية؛ للتخلص من الإمساك, وفي حال عدم تحسن الإمساك فيمكن تناول أدوية مثل: (Agiolax) وهو مستخلص من الأعشاب, ويساعد القولون على الإفراغ, بالإضافة إلى ليونة البراز, ويؤخذ يوميًا مرة واحدة, أو مرتين.

وبالله التوفيق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الكويت aseel

    شكرا كثيرا على هذه المعلومات
    حتى انا عندي قولون واستفدت كثيرا من المعلومات

  • النرويج احمد

    جزاك الله خيرا على المعلومات القيمة

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً