الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هو علاج الكحة المستمرة والمصاحبة لحساسية الصدر؟
رقم الإستشارة: 2135674

162839 0 770

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم

هل يمكن إعطاء دواء sinecod لطفل عمره 7 سنوات، من أجل الكحة المصاحبة لحساسية الصدر؟ فلقد وصف الطبيب عدة أدوية للطفل: كلاريتين ملعقة صباحا، وxilone ملعقة مساء، وتحميلة مينوفيللين، ومع ذلك أشعر بأن الكحة مستمرة.

سؤالي هو:

• إلى متى أستمر على هذه الأدوية؟ وما هي كيفية الاستخدام؟

• وهل هناك دواء أفضل؟

• وهذه نتيجة التحليل: IGE 23.9، فهل هذه النسبة تعتبر عالية؟

• وهل التهاب المفاصل في الركبتين لابد أن يصاحبه احمرار، وتورم، وسخونة؟ لأنني أشك بوجود حمى روماتيزمية.

• إذا كان هناك صديد في اللوزتين، مع وجود آلام بالركبتين فقط، دون وجود الأعراض الأخرى، فهل يدعو ذلك للقلق؟

• وإذا وجدت حفرا وبؤرا في اللوزتين، فهل يتطلب ذلك الأمر استئصالها؟

وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ فرح حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

بالنسبة للأطفال الذين يعانون من التحسس، فأدوية الكحة ليست العلاج الأمثل للتحكم في الأعراض، ويمكن أن تحدث الأعراض بسبب تحسس الأنف أو تحسس الصدر، لذا قد يختلف العلاج في الحالتين، وقد يتطلب الأمر العلاج للحالتين، لذا فمن الأفضل استخدام مضاد تحسس لفترة من الوقت، وبخاصة أدوية التحسس التي لا تتسبب في الإحساس بالنعاس، مثل: الزيرتك، والايريس، وغيرها.

كما لابد من التأكد من عدم وجود تضخم في اللحمية خلف الأذن بالأشعة، وعرض الأمر على طبيب أنف وأذن وحنجرة.

أما بالنسبة لتحسس الصدر، فالعلاج يعتمد على مدى شدة التحسس، وتختلف درجة العلاج من علاجات بالفم، إلى استخدام بخاخات الصدر المختلفة، مثل: الفنتولين، أو الكورتيزون، ويمكن استخدام جهاز البخاخ بالمنزل، ويعتمد الأمر على تقييم الطبيب المعالج.

وبالنسبة لنتيجة تحليل الأجسام المضادة، فإن نسبتها تعتمد على الوحدة القياسية التي يقيس بها المعمل، والمعمل الذي قام بالفحص يمكن أن يخبرك بالنسبة الطبيعية، أو إذا ما كانت النتيجة مرتفعة، والأمر يختلف من معمل إلى آخر، وبحسب الوحدة القياسية المستخدمة.

في حالة حدوث التهاب باللوز، وألم في المفاصل، فلابد للطبيب من تقييم الطفل بصورة جيدة، مثل: عمل فحوصات الدم، والتصوير، وغيرها، ليحكم إذا كان هناك التهاب روماتيزمي مصاحب أم لا؟

ولا يحتاج التهاب المفصل إلى التورم أو الاحمرار، وقد تختلف الدرجة من خفيف إلى متوسط إلى شديد.

أما وجود بؤر أو التهاب مزمن، فهذه ليست علامة لاستئصال اللوز، ويعتمد الأمر على الأعراض وتكررها، وتأثيرها على الطفل.

والله ولي التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • أوروبا صفاء

    شكرا

  • aseel

    ربنا يشفي كل مريض

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً