أعاني من خروج شمع من أذني وصداع مزمن... فما العلاج - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من خروج شمع من أذني وصداع مزمن... فما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2140800

22389 0 438

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعاني من صداع مزمن، وخاصة عندما يكون الجو حاراً شديداً أو بارداً جدا، وعندما أشعر بالجوع، حيث إنني احتجمت لكن لم ينفعني، فما نصحكم لي؟

كما أني أعاني من خروج شمع من أذني يابس جداً، وأحياناً لا أستطيع إخراج الشمع، فما الحل؟

علماً أن عندي ألماً في الرقبة عندما ألتفت توجعني رقبتي، وإذا التفت أكثر من خمس مرات متواصلة يزول، لكن سرعان ما يرجع الألم.

جزاكم الله الفردوس الأعلى.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ بلال حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فبالنسبة للصداع الذي تعاني منه فإنه معروف أن الجو البارد قد يحدث نوبة الصداع، ويكون صداعاً متعمماً، وقد يحدث أحياناً الصداع عند مرور شيء بارد جداً مثل الآيس كريم في الحلق، فإن هذا أيضاً يحدث صداعاً حاداً.

أما بالنسبة للحرارة فكذلك التعرض للشمس أو للحرارة العالية قد يسبب توسع الأوعية الدماغية، وهذا يسبب صداعاً قوياً أيضاً، ولعلاج مثل هذه الحالة فإنه يجب تجنب البرودة وإن حصل صداع الحرارة فيجب الدخول إلى منطقة باردة ووضع كمادات باردة أو الاغتسال بماء بارد، وتناول المسكنات.

أما الشمع في الأذن فكما تعلم أن شمع الأذن جزء من الدفاعات الطبيعية للجسم، وهو يساعد على حماية قناة الأذن عبر التقاط الأوساخ، وإبطاء نمو البكتيريا، لكن في بعض الأحيان يحصل انسداد في قناة الأذن إذا أنتجت الكثير من شمع الأذن، أو أصبح تراكم شمع الأذن صعب التصريف بصورة طبيعية، فقد يجعلك ذلك تشعر بألم في أذنك أو بإحساس بالامتلاء في الأذن المصابة أو بسبب طنين الأذن.

‏الطريقة الأكثر أماناً لإزالة شمع الأذن هي زيارة الطبيب، فقناة الأذن وطبلة الأذن في غاية الدقة، وقد تتعرضان للضرر بسهولة، والنصيحة التي دائماً ما يعيدها الأطباء أن لا تحاولي إخراجها بواسطة العيدان القطنية أو مشابك الأوراق أو دبابيس الشعر المسطحة. فهذه الأمور قد تدفع المادة الشمعية أعمق، وتؤذي بطانة قناة الأذن وطبلة الأذن.

أما علاج انسداد الأذن في المنزل فإن كانت أذنك لا تحتوي طبلة وأذنك على أنبوب أو ليس فيها ثقب فيمكن محاولة إزالة الشمع في البيت بالطريقة التالية:
شمع الأذن يوضع عليه بضع قطرات من زيت الأطفال أو الزيت المعدني أو الغليسرين في أذنك بواسطة قطرة العين، مرتين يومياً، لمدة أربعة إلى خمسة أيام على الأكثر، وحين يصبح الشمع طرياً، يتم ملئ وعاء بالماء المسخن وفق حرارة الجسم، وإذا كان الماء أكثر برودة أو سخونة، فقد تشعر بالدوار
فيما رأسك منتصب، أمسك بأعلى أذنك وشدها إلى الأعلى. وباستعمال اليد الأخرى، أنزل الماء برفق إلى قناة أذنك باستعمال إبرة مطاطية سعتها 3 ‏أونصات، ثم احن بعدها رأسك لتصريف الماء في الوعاء أو المغسلة، وقد تحتاج إلى تكرار هذه العملية مرات عدة قبل خروج فائض الشمع.

‏تذكر دائماً أن طبيبك يستطيع إزالة الشمع الفائض بأمان وفاعلية، باستعمال إجراء مماثل أو أحياناً بشفط الشمع الجاف بواسطة شفاط آمن، أما آلام الرقبة فهذه من العضلات التي يمكن أن تخف آلامها مع تكرار الالتفاف، وعليك بتجنب إرهاق عضلات الرقبة.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: