الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أمي مصابة بمرض الذئبة الحمراء ما علاجه؟ وهل هو مزمن أو معد؟
رقم الإستشارة: 2142162

22932 1 477

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

تعاني والدتي مند مدة من التالي:

1ـ من آلام في المفاصل.
2ـ إمساك حاد.
3ـ ظهور احمرار على الجلد وطفح جلدي.
4ـ فقدان للشهية.
5ـ حدوث بعض التورمات قرب الفاصل.
6ـ تعب شديد.
7ـ آلام في المعدة.
8ـ عدم القدرة على النوم بسبب الألم.
9ـ ضعف جسدي، واصفرار وتساقط للشعر.

معلومات أخرى:
عمرها 40 سنة، وقد قامت ببعض التحليلات، وكانت النتائج ضعف في المناعة (انخفاض الكريات) قال لنا أحد الأطباء أنه مرض نادر يدعى الذئبة Lupus، بينما رفض الآخرون إبلاغي بمعلومات أكثر، واكتفوا بإعطائي مسكنات، ودواء يدعى isone 5mg حبتين يوميا.

المرجو إبلاغي بمعلومات أكثر إذا أمكن، ولدي بعض التساؤلات:
هل هناك علاج لهذا المرض؟ هل هو مزمن؟ هل هو معد؟
هل isone 5mg له تأثيرات سلبية على الصحة؟
هل هناك أطعمة تساهم في علاجه؟
هل هناك أطعمة تساهم في انتشاره (لكي لا يتم استهلاكها)؟
هل هناك أعشاب تساهم في علاجه؟

شكرا وآسف على الإطالة، أنتظر ردودكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ زكريا حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فمرض الذئبة الحمراء ليس نادرا، ويتم تشخيصه بالأعراض، والأعراض التي تشكو منها الوالدة هي من أعراض هذا المرض، وهي آلام المفاصل، والتعب، والإعياء، وضعف الشهية، واحمرار الجلد، ونقص الكريات البيض، وهناك بعض التحاليل الأخرى التي يتم فيها تشخيص المرض، وهي ANA و Anti-DNA.

ويجب عمل تحليل للبول، وللدم للتأكد من عدم وجود إصابة في الكلية من المرض.

والعلاج يكون بالأدوية التالية:
-hydroxycholoroquine وهو من الأدوية المهمة جدا في هذا المرض، وتتناول منه حبة مرتين في اليوم.

- الكورتيزون أيضا من الأدوية الضرورية في معظم حالات المرض، وقد يحتاج الإنسان أن يتناوله كل العمر مع الدواء الأول دون توقف، وحسب ما يراه الطبيب.

- الفيتامين إما 1000 وحدة يوميا أو 50000 وحدة في الأسبوع.

- الكالسيوم حبتين في اليوم مع الطعام.

أما التأثيرات السلبية، فهذا لا يعني أبدا، ولا بأي شكل أن توقف الدواء دون استشارة الطبيب، ومن آثاره السلبية زيادة الوزن، وانتفاخ الوجه، ومن عنده استعداد للسكر، فقد يظهر السكر، وكذلك ارتفاع الضغط، وهشاشة العظام، ولذا يجب أن تتناول الكالسيوم والفيتامين د.

أما الأطعمة فيفضل زيادة وجبات السمك إلى ثلاث وجبات في الأسبوع.

ولا يوجد أطعمة معينة يجب تجنبها.

ولا يوجد أعشاب معينة لهذا المرض.

إلا أنه مهم جدا المتابعة مع طبيب مختص بأمراض الروماتيزم، والاستمرار على الدواء، وعدم التوقف عنه، ومتابعة توصيات الطبيب.

والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الجزائر عبد الرحمان قطاف

    السلام عليكم يا اخوتي الاحبة ان الله جعلى الداء و الدواء فلا تياسو من رحمة الله اما بخصوص هاد المرض ليس له دواء لان ليس لنا اطباءفي هادا البلد لقد عنيت انا الامرين فيه لقد فقدت ام اولادي بسببه 20 سنت وهي تعاني منه 19سنة و6اشهر يقولون لي عنده مرض اخر وفي جانفي من عام2013 اكتشفو هدا المرض فبعد 6اشه نوفيت به يوم 05/07/2013 ان هدا المرض اكتشف مند اثر من 50سنة في السعودية لد اقول يجب عن اطبانا ان يجتهدو كثر وان تكون الرحمة مزروعة فيم اكثر

  • السعودية يوسف الحربي

    اسألله ان يشفي مرضانا ومرضاء المسلمين

  • السعودية يوسف الحربي

    اسألله ان يشفي مرضانا ومرضاء المسلمين

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً