دمل في الثدي الأيسر ... هل من الممكن أن يزول بالأدوية - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

دمل في الثدي الأيسر ... هل من الممكن أن يزول بالأدوية؟
رقم الإستشارة: 2142884

33681 0 438

السؤال

السلام عليكم.

أنا أنجبت منذ أسبوع, وأصابني ألم في الثدي الأيسر, وأصبح لونه أحمر, وارتفعت درجة الحرارة عندي, وعند إرضاع طفلتي لا يخرج منه الحليب, ذهبت إلى الطبيب, وقال: اذهبي إلى الجراح, ثم ذهبت إلى طبيبتي النسائية, وعصرته وأخرجت قليلاً من الحليب, وقالت لي: اذهبي إلى الجراح, وأنا خائفة جدًّا؛ كوني مرضعًا, وعمري صغير, خائفة من الذهاب, أعطوني كبسولات صغيرة, وقالوا: افطمي الطفلة حاليًا, هل من الممكن أن يذهب الورم عن طريق العلاج أم يجب علي الذهاب إلى الجراح علمًا أن تحت الإبط ظهر ورم أيضًا؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ لين حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته, وبعد:

من الواضح بأن ما حدث لديك هو التهاب في نسيج الثدي, وقد يكون تحول إلى خراجة, وهذا يحدث كثيرًا عند السيدات المرضعات, خاصة بعد الولادة مباشرة, وفي بدء الإرضاع, وغالبًا يكون السبب هو حدوث تشققات في الحلمة, قد تكون واضحة أو غير واضحة, فتمر الجراثيم من خلالها إلى الثدي.

وما ظهر تحت الإبط هو عبارة عن عقد لمفية, ارتكست للالتهاب, وهي ستزول بعد علاج هذا الالتهاب إن شاء الله.

وبالطبع من الممكن أن يشفى الالتهاب عن طريق تناول المضاد الحيوي فقط, وقد لا يحتاج إلى جراحة, فليس معنى أنه قد تم تحويلك إلى الجراح, أنه سيقوم بعملية للثدي بشكل مؤكد, ولكن التحويل هدفه أن يتابع الجراح الحالة, وفي حال تشكلت خراجة - لا قدر الله - ولم تستجب للدواء, فهنا سيقوم الطبيب بإفراغها.

إذن - يا عزيزتي - أنصحك بالبدء بحبوب المضاد الحيوي التي كتبت لك, وبالانتظام عليها, وبنفس الوقت أنصحك بأن تراجعي طبيب الجراحة؛ لمتابعة العلاج, والتأكد من أن الالتهاب يسير في طريق الشفاء إن شاء الله.

نسأل الله العلي القدير أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية دائمًا.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: