الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل لنمط تغذيتي أثر على صحتي؟
رقم الإستشارة: 2143280

3149 0 342

السؤال

السلام عليكم.

أنا فتاة عمري 28 سنة، منذ صغري ونمط تغذيتي يعتمد أساساُ على بسكويت، حلوى، الأشياء اللذيذة والتي تشتهيها نفسي، وأقتصر فقط على وجبة واحدة في اليوم.

الآن وأنا كبيرة وفقط تحت ضغط عائلتي بدأت بتناول بعض الخضر والفواكه.
السؤال:

هل لهذا النمط من التغذية أثر على صحتي؟ علما بأني لا أشعر حتى الآن بأي أعراض لأي مرض، اللهم الأمراض العادية والموسمية طبعا مثل ألم الرأس، والزكام، وغيرها.
شكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ حسنة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نظريا الحلوى والبسكويت طعمها جميل، وقد تستهوي الأطفال خصوصا، مع عدم المتابعة الدقيقة من الأهل.

إنما المكونات الغذائية للغذاء الصحي السليم هي:

أولا: البروتينات سواء بروتين حيواني، أو بروتين نباتي، وفائدته بناء الخلايا،والعضلات، وتكوين الإنزيمات، والهرمونات، وتجديد الخلايا التالفة.

ثانيا: النشويات، والسكريات، وهي مصدر الطاقة الرئيسي.

ثالثا: الدهون، وهي مصدر آخر للطاقة بالإضافة إلى بعض الوظائف الأخرى.

رابعا: الفيتامينات، والمعادن، وهي في الخضر، والفاكهة، والحبوب.

خامسا: الماء، وكل عنصر من هذه العناصر له فائدة لا يغني عنه عنصر آخر.

وبالتالي أكل الفاكهة، وبعض الخضر فقط يؤدي إلى خلل شديد في مكونان الدم وأمراض مثل: الأنيميا، ولين العظام، والضعف العام، وقائمة كبيرة من الأمراض، خصوصا أنك فتاة وأمامك مستقبل الأمومة، وما فيها من حمل وولادة ورضاعة، وكل هذا يحتاج إلى غذاء صحي.

أنصحك بعمل فحص شامل للدم، ووظائف الغدة الدرقية، وكيمياء الدم، والحديد، وفيتامين د ثم تأخذي قرارك، بأكل وجبات غذائية صحية في المنزل، وليس بالمطاعم، مع عدم الإكثار من الخبز، والرز، والحلوى، والإكثار من البروتينات، والفاكهة، واكتبي لنا عن تجربتك في رسالة أخرى.

وفقك الله.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: