الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عاد لي فيروس -سي- بعد الشفاء فهل يمكن العلاج؟
رقم الإستشارة: 2147460

13921 0 473

السؤال

السلام عليكم.

أنا محمد, عمري 28 عاما, أعاني من فيروس سي منذ كان عمري 19 عاما, وقد بدأت العلاج وأنا في سن 23 سنة, وحدث تقصير في الإبرة 18 من الإنترفيرون بسبب تأخر العلاج على نفقة الدولة, وعاد إلي الفيروس من جديد.

هل أعود إلى علاج الإنترفيرون الآن أم أنتظر الجديد؟ وما نسبة الشفاء بالنسبة لي الآن؟ علما بأن الأنزيمات والحمد لله جيدة, وأنا أعزب, هل أبدأ العلاج من جديد أم أتزوج الآن أولا؟

أفيدوني أفادكم الله وسدد خطاكم.

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد أبو داود حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

طالما أن الطبيب قد قرر لك العلاج في السابق, والآن قد عاد الفيروس كما قلت, فإنه يجب إعادة العلاج, وقد وجد في دراسة حديثة أنه يمكن إعادة مرض فيروس الكبد سي عند المرضى الذين يعود عندهم الفيروس, فإن هناك أملا في الشفاء من الفيروس إن تناولوا الانترفيرون peginterferon alfa-2a مع (ribavirin), فإن نسبة الاستجابة تكون جيدة, ويمكن معرفة الاستجابة خلال الـ 12 أسبوعا الأولى, حيث تظهر الاستجابة.

وعلى كل حال فإن هذا طبعا يكون بمراجعة الطبيب المعالج, وهو سيقوم بإعادة التحاليل والتقرير.

أما بالنسبة للزواج فكما تعلم فإن الفيروس سي ينتقل بشكل نادر من الزوج إلى الزوجة, ولا حاجة لاستخدام الواقي خلال المعاشرة الجنسية، وإنما يجب تجنب الاستخدام المشترك لفرشاة الأسنان, أو الشفرات ( الموسى)، ويفضل أن يكون لكل واحد مقصا للأظافر.

والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً