الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما الأضرار الناجمة عن الولادة المبكرة... وما علاج الحالة؟
رقم الإستشارة: 2157142

6864 0 455

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا حملت من أول يوم زواج، وبعد 8شهور أنجبت ابني (2سنة)، وكان هناك مشاكل في حملي من طلق مبكر، وأخذت دواء يوقف الطلق ولكني ولدت مبكراً في الثامن، ومن بعد الولادة والدورة غير منتظمة، مرة كل شهرين ومرة كل أربعة شهور.

عملت تحليل الغدة الدرقية، وهرمون اللبن طلع طبيعياً، وأخذت دواء stero nat- norونزلت الدورة بعدها ثم تأخرت وأخذته مرة ثانية ونزلت.

الدورة الأخيرة كانت 5/10 وإلى الآن ما نزلت! عملت تحليلاً فطلع (سالب) أخذت (دوفاستون) من خمسة أيام وعندي يومان بعده، وما نزلت! هل يكون هناك حمل متأخر أو لا يوجد؟

علماً أني لم أعمل اختباراً من أسبوع من بداية الدوفاستون، وهل يحدث حمل متأخر بسبب عدم انتظام الدورة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سمر حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

شفاك الله وعافاك.

نعم، قد يحدث الحمل مع عدم انتظام الدورة واستخدام الدوفاستون آمن خلال الحمل إذا حدث، فعليك عمل فحص للحمل سواء بالتحليل المنزلي أو بتحليل الدم.

إذا تأكدت من عدم وجود الحمل فعليك باستخدام دواء كدواء الستيرونات (steronat) أو الأدوية المشابهة لها لمدة 3-6 أشهر لتنظيم الدورة.

والله ولي التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً