الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

إمساك وألم في الحلق عند البلع سبقه تعب عام في الجسم.. أفيدوني
رقم الإستشارة: 2157294

20587 0 453

السؤال

أشعر بألم في الحلق عند البلع سبقه تعب عام في الجسم، وإسهال خفيف مع أني مصابة بالإمساك منذ مدة طويلة.

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أمل حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

هناك أسباب عديدة للآلام التي تكون أثناء البلع، فإن كانت منذ فترة قصيرة وترافقت مع ارتفاع في درجة الحرارة، فعادة ما يكون السبب هو التهاب اللوزتين، أو التهاب الحلق، وفي بعض الناس ممن يعانون من القلاع، وهي تقرحات تتكرر في الفم، فقد يحصل أن تظهر هذه التقرحات في المنطقة الخلفية من الفم، مسببة ألما شديدا عند البلع، أو عند تناول الطعام.

وفي بعض الأحيان يكون السبب هو التهاب في المريء، أما بسبب التهاب المريء بالفطور candida أو أحيانا نتيجة ارتجاع حموضة المعدة إلى المريء، أو يكون هناك تضيق في المريء خاصة في أعلى المريء.

ومن ناحية أخرى فقد يحصل نتيجة وقف أو نزول حبة من حبوب الأدوية والتصاقها بجدار المريء، خاصة إذا لم يتم شرب كمية كافية من الماء لبلعها، وتسبب التهابا في المريء يستمر لعدة أيام، ثم يتحسن، فإن استمر الألم عند البلع لفترة طويلة فإنه يجب مراجعة طبيب مختص بالجهاز الهضمي، فإن لم يكن التشخيص واضحا مع الفحص الطبي فقد يرى إجراء منظارا للمريء.

أما بالنسبة للإمساك فإن السبب المباشر له هو عدم وجود نسبة كافية من الماء في البراز، وهذا في العادة يحدث؛ لأن الغذاء ليس فيه عناصر كافية لحفظ الماء داخل الأمعاء, كالألياف مثلا, أو لأن البراز يمكث لوقت طويل داخل الجزء الأخير من الأمعاء الغليظة, فيمتص الجسم معظم الماء الموجود داخل الفضلات, فينتج عنه براز جاف قاسٍ، وأكثر سبب للإمساك المزمن هو الطبائع الغذائية, وعدم الاستجابة للرغبة في التغوط وتأجيله.

و5 % من الناس يعانون من الإمساك, ويكون سببه عادات الأكل غير الصحية، كالاعتماد على تناول أنواع معينة من الطعام، مثل: الطعام الذي لا يحتوي على ألياف, وينتج فضلات قليلة كاللحوم, ومعظم أنواع الرز.

والطعام الذي يسبب قساوة أو صلابة البراز كالأجبان, وقلة تناول السوائل يسبب الإمساك, وأحيانا تكون الأدوية عاملا آخر للإمساك, مثل أدوية مضادات الحموضة, وبعض مضادات السعال, وأملاح الحديد, وبعض الأدوية المسكنة.

بعض الناس أيضا يكبتون, أو لا يستجيبون للإحساس بالرغبة في التبرز, وبالتالي يبقى البراز فترة أطول، ويصبح قاسيا.

- قلة الحركة والخمول من الأمور التي تساعد على ظهور الإمساك, بينما الحركة والمشي تساعد على التخلص من الإمساك.

- الشاي الثقيل أيضا يؤدي إلى الإمساك, ونقص نشاط الغدة الدرقية, وحالات القلق والتوتر النفسي أيضا.

فكما ترين هناك عوامل كثيرة للإمساك ولا يعتبر الإمساك مرضا خطيرا، ولكن امتداده مدة الإمساك لفترة طويلة ربما يؤدي لحدوث بعض المضاعفات, مثل:
البواسير, والشرخ الشرجي, والفتق, وأحيانا الصداع.

لذا وللتخلص من الإمساك يجب عليك:

- المحافظة على حركة الأمعاء الطبيعية, حتى لو لم يكن هناك رغبة للإخلاء (التبرز), ويجب الاستجابة للرغبة في الإخلاء وعدم كبحها.

- احتواء الغذاء على الألياف؛ ولهذا ينصح بتناول الفواكه والخضروات باستمرار.

- تناول قدر كافٍ من السوائل من 8-10 أكواب من الماء يوميا.

- الرياضة والمشي.

- تدليك البطن من 20 إلى 30 مرة في الصباح الباكر, مع رش بودرة التلك على الأيدي والبطن قبل التدليك.

- تناول تفاحة خضراء كل يوم.

- التين: ينقع 3 - 4 من ثمار التين الجاف في كوب ماء بارد في المساء, وفي الصباح تؤكل هذه الثمار المنقوعة, ويشرب ماؤها على الريق.

هناك بعض الأدوية المستخلصة من بعض النباتات ومنها agiolax, ويمكن تناولها لفترة طويلة دون أي مشاكل منها, تؤخذ منها ملعقة مع كوب من الماء.

والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً