الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

والدي يعاني من جلطةٍ في رجله، فما الدواء المناسب لحالته؟
رقم الإستشارة: 2162900

2400 0 262

السؤال

والدي يعاني من جلطةٍ في الرجل، حيث إن رجله من أطراف الأصابع إلى الركبة ثقيلةٌ جداً ولا يستطيع أن يحركها أو يمشي بها إلا بصعوبةٍ جداً، حالته تعدت السنة، والعلاجات ما نفعت؛ وأغلب العلاجات خاصةً بالقلب لأن والدي كما قال الدكتور عنده رشحٌ في القلب.

ما هو الدواء المناسب لحالة والدي؟ ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ علي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

بعد حصول الجلطة الوريدية العميقة في الساق فإن حوالي 15% منهم يصابون بما يسمى بمتلازمة ما بعد الجلطة post DVT syndrome ، فإن الخثرة الوريدية تؤدي إلى إحداث ضررٍ في الوريد مما تؤدي إلى حالة تقليل كفاءة عمل الوريد.

وتسمح هذه الحالة بوجود ركود في الدم وعدم رجوع الدم من الرجل؛ مما يسبب التورم والألم عند القيام، كما يمكن للصمامات المتضررة أن تتسبب في ظهور الدوالي، وفي زوال لون الجلد، بل إنها حتى قد تؤدي إلى ظهور تقرحاتٍ جلديةٍ، وقد تسبب ألماً وتشنجاً عضلياً أثناء النوم وعرجاً وريدي المنشأ، وتصبغ الجلد والتهابه وتقرح الجلد.

ولذا فإنه يحتاج أن يرفع ساقه عند الجلوس لفترةٍ طويلةٍ، وعليه لبس الجوارب الضاغطة عند الوقوف والمشي.

وأحياناً يمكن استخدام الضواغط على الساق Compression bandages
لا يوجد دواءٌ معينٌ يساعد على عودة الأوردة إلى طبيعتها بعد تضررها بالجلطة الوريدية.

نرجو من الله للوالد الشفاء والمعافاة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً