الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ألم أسفل البطن وحكة أسفل الظهر مع جوانب بطني، فما التشخيص؟
رقم الإستشارة: 2163000

20625 0 535

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عمري 19سنة, وطولي 171سم, ووزني 70 كلجم.

ومشكلتي أني أعاني من آلام أسفل البطن, ومن كثرة التبول, وتصيبني أحيانًا رجفة, وانخفاض في الضغط, وتأتيني رغبة في التبول ولكن تنزل كمية قليلة من البول, وأحس بحكة أسفل ظهري وفي جوانبه, وأشعر بآلام أسفل الظهر, وهذا الشيء يخيفني كثيرًا, والذي يخيفني أكثر هذه الحكة, فهي تأتيني أسفل الظهر مع الجوانب فوق الكلية.

فما نصيحتكم لي؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ سامي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته, وبعد:

لابد من عمل تحليل للبول, وموجات صوتية على البطن والحوض, وذلك للتأكد من عدم وجود مشاكل في المسالك البولية, وعادة ما يكون الألم في الجوانب من الظهر بسبب الأملاح, وبالتالي يجب الإكثار من تناول الماء لإذابة الأملاح.

أما الألم أسفل البطن, واضطرابات التبول في مثل عمرك, فعادة ما تكون بسبب احتقان البروستاتا الذي ينتج عن كثرة الاحتقان الجنسي, أو كثرة تأجيل التبول, أو التهاب البروستاتا, أو الإمساك المزمن, أو التعرض للبرد.

حيث إن احتقان البروستاتا يؤدي إلى حجز قطرات من البول في عنق المثانة, وبالتالي يكون هناك شعور بعدم الإفراغ الكامل, ويمكن أن تنزل هذه القطرات في أوقات غير مناسبة, أو تسبب الشعور بالرغبة المتكررة في التبول.

كما أن احتقان البروستاتا يؤدي إلى زيادة إفراز المذي والودي, مما يؤدي إلى نزولهما في أي وقت, وكذلك يزيد الاحتقان من سرعة القذف.

فلابد من الابتعاد عما يثير الغريزة والمسارعة في تفريغ المثانة عند الحاجة لذلك, وتفادي التعرض للبرد الشديد.

ويمكن تناول علاج يزيل احتقان البروستاتا مثل (Peppon Capsule) كبسولة كل ثماني ساعات, أو (البورستانورم) أو ما يشبههما من العلاجات التي تحتوي على مواد تقلل من احتقان البروستاتا مثل (Saw Palmetto) و (Pygeum Africanum) و (Pumpkin Seed) فإن هذه المواد طبيعية, وتصنف ضمن المكملات الغذائية, وبالتالي لا يوجد ضرر من استعمالها لفترات طويلة ـ أي عدة أشهر ـ حتى يزول الاحتقان تماما.
----------------------------------------------------------------------------------
انتهت إجابة المستشار د. أحمد محمود عبد الباري أخصائي جراحة المسالك البولية
وتليها إجابة المستشار د. محمد علام أخصائي الأمراض الجلدية
-----------------------------------------------------------------------------------

بالنسبة للمشكلة الجلدية فلا تقلق ـ أخانا الكريم ـ حيالها, فلا أتصور أن تكون مشكلة الحكة في أسفل الظهر, والجوانب, لها علاقة بالألم أسفل البطن, وكثرة التبول, وغيرها من المشكلات الأخرى التي تعانى منها.

وعليك باتباع النصائح الموجهة لك بدقة في الفقرة الأولى, وأنصحك أيضًا بالعرض على طبيب أمراض جلدية, لفحص الجلد جيدًا في هذا المكان؛ لأن هناك الكثير من الأمراض الجلدية التي تسبب الحكة, مثل: الأنواع المختلفة للاكزيما, أو الجفاف, أو الحزاز, أو غيرها من الأمراض الجلدية الأخرى, والتي تحتاج في تشخيصها للفحص الإكلينيكي للجلد, وكذلك أخذ التاريخ المرضي بعناية, ومن ثم الوصول إلى التشخيص للمشكلة الجلدية بوضوح, ووصف العلاج المناسب لها.

وفقكم الله, وحفظكم من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً