الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل للدوالي علاقة بالمذي أو الودي؟ وهل كثرة نزولهما لها علاقة بالإنجاب؟
رقم الإستشارة: 2165492

6887 1 381

السؤال

السلام عليكم.

هل للدوالي علاقة بالمذي أو الودي؟ وهل وجود الدوالي دون إجراء عملية، أو اتخاذ العلاج المناسب، له تأثير سلبي فيما بعد؟ مع العلم أني قمت بعمل أشعة سونار على الخصيتين، واتضح وجود دوالي على الخصية اليسرى، وقمت بعمل تحليل سائل منوي، وكانت نتيجة التحاليل جيدة، فهل لبس (الجينز) الضيق له علاقة بآلام الخصية أم لا؟

نصحني الطبيب بألا أقوم بإجراء العملية حاليًا إلا بعد الزواج إذا حدث تأخر في الإنجاب، فهل ترك الدوالي تجعل الحالة أسوأ؟ مع العلم أني لم آخذ - حتى الآن - أي علاج، وأحيانًا أشعر بوجود ألم شديد في الخصية، فهل هذا بسبب الدوالي؟ أم بسبب السراويل والجينز الضيق؟ أم التعرض الكثير للمثيرات؟

أشعر أيضًا بآلام شديدة عقب خروج الودي أحيانًا، وقد لا أشعر بها أحيانًا أخرى رغم تشابه الحدث, ونزول الودي يكون أكثر من الطبيعي، فما سبب ذلك؟ وهل كثرة نزول المذي والودي لها علاقة بالإنجاب؟

أرجو الإفادة عن كل هذه التساؤلات، مع جزيل الشكر والاحترام.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ kofe حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته, وبعد:

في البداية: لا علاقة بين الدوالي وبين المذي أو الودي، وطالما أن التحليل المنوي سليم ولا يوجد ألم شديد في الخصية، فلا داعي لعمل عملية الدوالي الآن مطلقًا، وعليك بالانتظار لما بعد الزواج بستة شهور على الأقل لعمل تحليل جديد وتقييم الحالة مرة أخرى - كما وضح لك الطبيب - ولكني قد أنصحك في حال عدم الزواج لسنين قادمة بإعادة التحليل بعد سنة من الآن؛ لتقييم مدى تطور الحالة، وهل هناك تأثير سلبي على المني أم لا؟

اللبس الضيق قد يزيد من ألم الدوالي والخصية؛ لذا ننصح بتجنب لبس الملابس الضيقة، والألم الموجود يكون إما نتيجة الدوالي، أو الملابس الضيقة، أو احتقان البروستاتا الناتج عن الإثارة الجنسية، أو الاستمناء؛ فعليك بتجنب الاستمناء والمثيرات الجنسية، وتجنب الملابس الضيقة.

وكون الألم مع خروج الودي فهذا يزيد من احتمال تشخيص الاحتقان، وهذا يحتاج لتجنب المثيرات الجنسية، مع تناول العلاج التالي:
- prostanorm cap مرة واحدة يوميًا لمدة أسبوع.
- cataflam 50 عند اللزوم.

أخيرًا: لا توجد علاقة بين المذي أو الودي وبين الإنجاب.

ومرحبًا بك للتواصل معنا لتوضيح أي تساؤلات، والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً