الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ضعف الانتصاب والقذف السريع، ما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2166244

34513 0 403

السؤال

السلام عليكم

ألف شكر على ردكم على رسالتي، و-إن شاء الله- سأتواصل معكم، بالنسبة للانتصاب الصباحي –الحمد لله- موجود، ولا أتناول أي علاج مزمن –والحمد لله-، وغير مدخن –والحمد لله-، بالنسبة للرياضة فأنا كسلان، أمشي بشكل متقطع كل فترة، التغذية سليمة لكن غير متوازنة، أتناول لحوماً كل يوم، أعمل في شركة بترول يعني هناك ضغط عصبي قليلاً في العمل، الحالة النفسية غير جيدة بسبب البعد عن الأولاد، وأصبحت أخاف من اللقاء الجنسي مع زوجتي بسبب ارتخاء الذكر، في فترة المداعبة يكون منتصباً لكن مع الإيلاج يضعف، لا أعرف السبب، أنا الآن في العمل ولا يمكنني الذهاب إلى طبيب.

استعملت عسل نحل مع حبة البركة من فترة –والحمد لله- كنت طبيعياً، تركته ورجعت لي الحالة ثانية، تناولت مرة حبوب سيالس لمرة واحدة لكن أحسست أنها لم تفدني على عكس العسل، هل هذا شيء نفسي أو عضوي؟ هل يمكن أن تصفوا لي علاجاً لسرعة القذف؟ لأني في دولة خليجية وأعود لأهلي كل 3 شهور، قرأت فى موقعكم أن عدم ممارسة اللقاء الجنسي باستمرار يصيب الإنسان بسرعة القذف، ولو هناك علاج لتقليل سرعة القذف أكون شاكراً لكم.

ولكم مني جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ خالد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

في مثل هذه الحالات يكون من الأفضل استبعاد الجانب العضوي من خلال عمل التحاليل التي تم توضيحها في الاستشارة السابقة، لكن من خلال وجود انتصاب صباحي قوي ومن خلال سلامة الانتصاب أثناء المداعبة وبعد ذلك تفقده عند محاولة الإيلاج فهذا يعني أن الأمر نفسي بالدرجة الأولى، ومما يزيد الأمر سوءا هو الخوف من اللقاء الجنسي كما ذكرت، لذا عليك بعدم القلق أو التوتر، مع الحرص على الرياضة المنتظمة والتغذية الجيدة ولا مانع من الاستمرار على تناول العسل والحليب وغذاء الملكات.

ولا داعي لتناول علاج لسرعة القذف لأنه مع العودة للزوجة والانتظام في العلاقة الزوجية وتحسن الانتصاب فلن يكون هناك سرعة في القذف -بإذن الله-، وقبل العودة للزوجة بشهر يمكنك تناول بعض المقويات البسيطة مثل:
- الرويال الجيلي والجينسنج.
- فيتامين ب مركب.

ومرحباً بك للتواصل معنا لتوضيح أي تساؤلات.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً