الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

والدي يعاني من التهاب رئوي مزمن.. كيف نعالجه؟
رقم الإستشارة: 2166647

15179 0 446

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

أرجو من أحد الأطباء الأعزاء توضيح السبب وراء حالة أبي الصعبة جدا، والغير مفهومة.

شعر أبي بنغزات في صدره، وضيق تنفس، وأخذناه إلى الطوارئ، وقالوا لا يعاني من شيء هو فقط إجهاد وأعطوه مسكنات، ورجعنا للبيت، ولكن ثاني يوم ساءت حالة أبي كثيرا، حيث إنه لم يستطع التنفس ولا الكلام ولا الحركة، ولم يقدر أن يفعل أي شيء.

أخذناه عند أخصائي، قال: إنه يوجد لديه حموضة بالمعدة، وصعدت إلى الصدر، وأعطاه أدوية، ولكنه لم يستفد أبداً، وصارت حالته أسوأ من قبل فأخذناه عند أخصائي باطنية آخر، وبعد إجراء الفحوصات له قال: إنه يعاني من التهاب رئوي مزمن أعطاه على أثرها إبر لمدة 6 أيام إلى أن ذهب الالتهاب حسب قوله، ولكن الالتهاب ذهب، وبقيت حالة أبي كما هي، بل أسوأ.

أيضا طلب الطبيب فحوصات عامة مع صورة للصدر، وصورة طبقية للدماغ، وكانت كلها سليمة، ولكن أبي حالته سيئة، فهو لا يستطيع فعل أي شيء، لا حركه ولا كلام، وتأتي أوقات نشعر أنه سيفقد الحياة -لا سمح الله- لأنه يختنق نأخذه إلى المشفى يعطوه إبرة كورتيزون يتحسن ساعات قليلة، ثم يعود كما كان.

أرجوكم أن تفسروا لي ماذا يحدث لأبي؟ فنحن نعيش في وضع مرير، وأرجو أيضا أن تجيبوني بسرعة قدر الإمكان -جزاكم الله كل خير- في الدنيا والآخرة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

على ما يبدو أن والدك لم يكن يشكو من أي مرض من قبل، فلم تذكر أنه كان يعاني من أمراض مثل: الضغط والسكري والسمنة، وقد بدأت الأعراض عند والدك بشكل ألم في الصدر، وضيق في النفس وبشكل حاد، ثم أخبرك أحد الأطباء أن عنده التهاب مزمن، ولم تتحسن الأعراض عنده مع الأدوية، فهناك عدة أمراض يمكن أن تسبب الألم في الصدر مع ضيق النفس الحاد، ومن هذه الأمراض:

- احتشاء القلب أي جلطة في القلب؛ إلا أنه ولا بد وأنه قد تم إجراء تخطيط له، وتحاليل لإنزيمات القلب في الطوارئ، وكانت سليمة.

- التهاب رئة حاد إلا أنه يترافق مع ارتفاع في درجة حرارة الجسم والتعرق والسعال، ولم تذكر أنه كان يعاني من هذه الأعراض.

- انصباب الجنب، وهو وجود سائل في الجنب أي في المنطقة بين الرئة والصدر، وهذا لم يظهر في الصورة.

- الصمامات الرئوية pulmonary embolism وهي جلطة تنتقل إلى الرئة، وتسبب ألما في الصدر مع ضيق في النفس، وفي تصوير الرئة قد يبدو أن هناك التهابا إلا أنه بسبب الجلطة في الرئة، ويتم التشخيص بعمل صورة خاصة للرئة بالتصوير الطبقي
high resolution CT scan of the lungs.

وكذلك بإجراء تحليل لغازات الدم، لذا يفضل عرضه على طبيب مختص بأمراض الصدر؛ لأن أعراضه ما زالت موجودة كالشعور بالاختناق، وهذا عادة ما يكون سببه الرئة.

نرجو من الله له الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الأردن ابو سند

    حالة والدك مشابهة لحالتي وذهبت إلي المستشفي وتبين لدي مرض الانسداد الرئوي المزمن بعد إجراء جميع الفحوصات الرئة وفحص تحليل الغازات في الدم كما ذكر الطبيب وتم إجراء الازم في المستشفى وبت هناك لمدة

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: