الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تناول زيت الزيتون والزنجبيل وخل التفاح ينقص الوزن؟
رقم الإستشارة: 2168886

4797 0 219

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أريد أن أعرف من سيادتكم: هل تناول زيت الزيتون على الريق بمعدل ملعقتين يومياً يعمل على إنقاص الوزن؟ وهل زيت الزنجبيل مع خل التفاح ينقص الوزن؟

الرجاء التكرم لإفادتي، شاكرة حسن تعاونكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/هديل حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

لا شك أن زيت الزيتون والزنجبيل وخل التفاح من المواد الطبيعية المفيدة جداً في تخفيض نسبة الكوليسترول، ومفيدة في الهضم، خصوصا الزنجبيل، ولكن إنقاص الوزن هو محصلة معادلة ما بين السعرات الحرارية التي يتناولها الإنسان وبين ما يحتاجه وما يفقده.

المطلوب في اليوم ما بين 1700 إلى 2000 سعرة حرارية، فيمكن أخذ كل ذلك في وجبة واحدة في مطعم بطاطا، ومياه غازية ومايونيز، ودهون وعصائر، وباقي الأكل طول اليوم يكون كمية زائدة، يقوم الجسم بتخزينها في صورة دهون في جسم الإنسان.

على العكس يمكن تناول وجبة إفطار خفيفة، مثل البيض المسلوق وشريحة خبز أسمر، وكوب من الشاي قليل السكر، خصوصاً أن وجبة الإفطار مهمة لجهاز الهضم؛ لكى يبدأ العمل يهضمها ويهضم بعض من المخزون.

هناك بدائل كثيرة لوجبة مشابهه لهذه الوجبة، وفي الغذاء التركيز على طبق السلطة بكل أنواعه، والدجاج أو السمك المشوي، والخضار المطبوخ أو المسلوق، وقليل من الأرز أو الخبز الأسمر، وقطعة فاكهة، وفي العشاء البدائل كثيرة من الأجبان والفول والعدس والمشويات، والسلطات والفطائر البسيطة، وشرب الماء مع ممارسة الرياضة بشكل يومي.

بالتالي: يمكن أخذ أقل من 1500 سعرة حرارية، مع فقد من 300 إلى 500 سعرة حرارية في الرياضة، وبالتالي يكون جملة ما نحصل عليه في اليوم هو 1000 سعرة حرارية، فيحدث نقص الوزن، وغير ذلك ليس هناك دواء سحري لإنقاص الوزن، مثل الأدوية التي يؤدي تناولها الى الإسهال.

الشركات المصنعة تقول لك: كل من الدهون من منتجاتي ما يعجبك، ثم أعطيك دواءً من منتجاتي أيضاً يؤدي إلى أن تفقد الطعام في صورة إسهال.. أهم ما في الموضوع أن تدفع لهم.

لذلك الحركة والرياضة، والإقلال من الطعام هو الفيصل في برامج إنقاص الوزن، قال صلى الله عليه وسلم: (ما ملأ آدمي وعاءً شراً من بطنه، بحسب ابن آدم لقيمات يقمن صلبه، فإن لم يفعل فثلث لطعامه، وثلث لشرابه، وثلث لنفسه) أو كما قال صلى الله عليه وسلم.

وفقكم الله لما فيه الخير.

للفائدة أكثر عن زيت الزيتون وفوائده، يمكنك أيضاً مراجعة هذه الاستشارات: (2141548 - 2138506).

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً