الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

طفلي الرضيع لديه حركة غريبة برأسه يكررها ثلاثة مرات في الثانية
رقم الإستشارة: 2174679

9808 0 360

السؤال

السلام عليكم

أرجوكم ساعدوني، بالي مشغول جداً على طفلي الذي يبلغ من العمر سنة ونصف، منذ كان عمره سبعة أشهر لاحظت وجود حركة غريبة عنده، حيث يغمض عينيه وينزل رأسه لأسفل 3 مرات خلال ثانية، لاحظت هذه الحالة عدة مرات ثم لم ألاحظها حتى عمر سنة ونصف، علماً أنه لا تتكرر هذه الحالة بصورة مستمرة، مثلاً منذ أسبوع حدثت مرة واحدة، وعند النوم يقوم بين فترة وأخرى بتحريك أصابع يده اليمنى، وأحياناً هناك حركة في ساقه وهو نائم، أرجوكم ساعدوني، على ماذا تدل هذه الأعراض؟ أرجو أن تكون إجابتكم بالتفصيل، أنا خائفة جداً.

ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم يوسف حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

شكراً لك على السؤال.

من الصعب حقيقة تحديد طبيعة أسباب مثل هذه الحركات التي شاهدتها عند طفلك -حفظه الله-، لكن مما يخطر في الذهن أنها قد تكون حالة من الصرع، وهي زيادة الشحنات الكهربية أو الكهربائية في الدماغ عن الحد الطبيعي، أو نقص قدرة الدماغ على تحمل هذه الشحن الكهربية، والتي هي ربما عادية وطبيعية، ونسمي عادة مثل هذه الحركات بالصرع سواء ترافق بفقدان الوعي، وتشنج واختلاجات أو لم يترافق.

ولا تقلقي حتى ولو ثبت أنها حالة من الصرع، فقد تطور جداً علاج الصرع في العقدين الأخيرين بسبب تقدم الأدوية المضادة للصرع، وهي عادة غير المهدئات، لكن لابد أولاً من تأكيد التشخيص، وذلك من خلال القصة الدقيقة وبالتفصيل، ومن خلال مشاهدة ورؤية هذه الحركات، وكذلك من خلال تخطيط الدماغ الكهربي، والذي قد يؤكد مثل هذا التشخيص، وإن كان يصعب على الاختبار نفي هذا التشخيص.

وهناك نوع معين من الصرع الذي يصيب صغار الأطفال، وخاصة عند ارتفاع حرارة الطفل، ومعظم هؤلاء الأطفال المصابين يكبرون وينمون ويخرجون من هذا الصرع، والأمر الذي يجب أن ننتبه إليه أن هناك العديد من درجات إصابة المريض، وهناك العديد من الأدوية، والتي يختلف تأثيرها باختلاف الجرعة أو كمية الدواء، والمشكلة أنه ليس هناك من طريقة لمعرفة أي من الأدوية تناسب مريضاً بعينه، وكم جرعة الدواء التي تناسب هذا الشخص لضبط الصرع عنده، فليس هناك من طريقة إلا من خلال التجريب، والتعديل في نوع الدواء، أو مزج أكثر من دواء، وتغيير جرعة الدواء حتى نصل للعلاج الأكثر مناسبة لهذا الشخص، وقد يستغرق هذا "التجريب" بعض الوقت، وبحسب مدى تفهم المريض وأسرته.

والذي أنصح به هو مراجعة طبيب أطفال صاحب خبرة في الأعصاب، لمحاولة تأكيد تشخيص الصرع، ومن ثم علاجه وضبطته بشكل كامل أو شبه كامل، ويمكن عندها القيام ببعض الفحوصات وخاصة التصوير الطبقي للدماغ والأعصاب لمعرفة السبب.

وفقك الله وحفظ طفلك من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً