الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من زيادة الشعر في جسمي، هل ذلك دليل على تكيس المبايض؟
رقم الإستشارة: 2175192

8197 0 331

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة أبلغ من العمر 21، أعاني من زيادة الشعر في جسمي، في أماكن غير مرغوبة، مثل البطن والصدر، وذلك منذ البلوغ!

علماً أنه زاد بعد سن العشرين بنسبة بسيطة، ودورتي الشهرية منتظمة، فهي كل 28 يوماً تقريباً، قد تزيد أو تقصر بيوم، كما أني أعاني من حب الشباب منذ البلوغ أيضاً، وشعري بدأ يتساقط بشكل كبير بعد العشرين، حتى إنه بدأت تظهر فراغات في مقدمة الرأس.

هل كل هذه الأعراض تدل على أني مصابة بتكيس المبايض؟ مع العلم أني أعاني في منتصف الشهر من إفرازات مهبلية بيضاء، سمعت أنه علامة من علامات التبويض، كما أني لا أعاني من السمنة، فوزني طبيعي.

ما هي التحاليل اللازمة للتأكد أني مصابة بتكيس المبايض؟ وهل انتظام الدورة قد يحدث مع التكيس؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ mona حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

نعم يا عزيزتي, قد يكون لدى الفتاة تكيس في المبايض, بالرغم من أن الدورة عندها تكون منتظمة, وقد لا يكون لديها زيادة في الوزن, لكن هذه الحالات قليلة الحدوث, فالغالب في تكيس المبايض هو أن تكون الدورة متباعدة, ويكون هنالك زيادة في الوزن.

تقريبا 25% من حالات تكيس المبايض, أي تقريباً ربع الحالات يكون وزن الفتاة طبيعياً, بل وأحياناً يكون أقل من المعدل الطبيعي, وتكون الدورة عندها منتظمة جداً.

لذلك فإن تشخيص تكيس المبايض يجب أن يتم بناءً على عدة موجودات سريرية, مخبرية, وبالتصوير, وليس فقط بناءً على انتظام الدورة الشهرية أو الوزن.

إن الأعراض عندك توحي بوجود زيادة في هرمون الذكورة, وكونها موجودة منذ البلوغ, فيجب عمل تحاليل هرمونية شاملة, ليس فقط للمبيضين بل للغدة الدرقية والنخامية, و(الكظرية) أيضاً, فتكيس المبايض رغم أنه احتمال موجود في مثل حالتك, إلا أنه ليس السبب الوحيد لزيادة هرمون الذكورة, بل هنالك حالات أخرى قد تحدث فيها مثل هذه الزيادة, ويجب استبعادها قبل تطبيق العلاج.

أهم التحاليل هي:
LH-FSH-TOTAL AND FREE TESTOSTERON-TSH-FREE T3-T4-PROLACTIN-17 HYDROXYPROGESTERON-DHEAS- CORTISOL.

كما يجب عمل تصوير دقيق للرحم والمبيضين, لرؤية هل هنالك تكيسات أم لا؟ ولقياس حجم المبيضين, وثخانة بطانة الرحم.

إن تبين وجود خلل في أي من التحاليل السابقة, فيجب علاجه أولاً, فبعلاجه ستتحسن الحالة إن شاء الله، وإن كانت كل التحاليل طبيعية, فهنا يمكن القول بوجود فرط حساسية في جسمك لهرمون الذكورة, بمعنى أن جسمك يتأثر بهرمون الذكورة حتى لو كان بالمستوى الطبيعي, ومثل هذه الحالة يكون سببها على الغالب الاستعداد الوراثي, ويمكن حينها تجربة حبوب تسمى (ديان 35 ) فهي ستخفف من نشاط هرمون الذكورة, وتخفف من حب الشباب, ومن تساقط الشعر بإذن الله, لكن يجب استخدامها لفترة لا تقل عن 6 أشهر، حتى تشعري بنتائجها .

بالنسبة للإفرازات الشفافة (المتمططة) في منتصف الدورة الشهرية, فهي علامة غير مباشرة على ارتفاع هرمون هام يخرج من جراب البويضة قبل انطلاقها، وهو هرمون (الاستروجين), لكنه نزول هذه الإفرازات لا يضمن بأن التبويض حدث أو سيحدث 100% ويمكن القول بأن وجود هذه الإفرازات مع وجود دورة منتظمة, هو أمر مطمئن بأن التبويض يحدث غالباً (وليس دائماً).

نسأل الله العلي القدير أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية دائماً.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً