الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من وجود شامات بجسمي وبعضها به شعر، فكيف أزيله بطريقة مريحة؟
رقم الإستشارة: 2178062

9532 0 406

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أعاني من وجود شامات عديدة في الوجه والجسم، وعندي شامة في الوجه ويظهر بها شعر أضطر لإزالته بشكل مستمر بالملقط، وأحيانا -وليس دائما- تؤلمني الشامة أو المنطقة المحيطة بها بعد إزالة الشعر منها، فما أنسب وأصح طريقة لإزالة الشعر منها؟ علما أنني لا أفكر بإجراء جراحة لاستئصالها.

وشكرا جزيلا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم علي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

لا تقلقي أختنا الكريمة؛ فأغلب الشامات تكون حميدة ولا يوجد منها خطورة إن شاء لله، ولكن توجد علامات تنبئ بحدوث أو بوجود تغير أو ورم خبيث -لا قدر الله- وأهم هذه الظواهر هي: (الزيادة فى الحجم أو الارتفاع، زيادة قطر الشامة أكثر من 5 مم، الحواف الغير المنتظمة أو المشرشرة، التفاوت في اللون داخل الشامة، النزف أو التقرح)، ويفضل مراجعة الطبيب الجلدي مرة كل ستة أشهر أو سنة لفحصك بشكل جيد.

أفضل وسيلة لإزالة الشعر من الشامة في حالتك هو قصه قريبا من مستوى الجلد قدر المستطاع، وبالأخص إذا كانت هناك أكثر من شعرة -كما ذكرت- ولا مانع من زيارة الطبيب الجلدي أو طبيب التجميل لمناقشة الأساليب العلاجية لإزالة أو التخلص من تلك الشامة التي تسبب لك الإزعاج، والتأكد من نوعها حتى يعطيك المعلومات الدقيقة المتعلقة بهذا النوع من الشامات الموجود عندك، وذلك لاختلاف أنواع الوحمات أو الشامات.

وفقكم الله وحفظكم من كل سوء.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً