الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تؤثر التمارين الرياضية على الجسم أيام الدورة؟
رقم الإستشارة: 2179730

11675 0 365

السؤال

السلام عليكم

أنا بنت عمري 16سنة، وأعاني من السمنة وأنا في بدايتها، لذلك أحاول التخفيف منها، طولي 149 ووزني 58 ، ومشكلتي أن أختي التي هي أصغر مني أطول مني! وأنا لم يزدد طولي، فهل يؤثر الوزن على الطول أو النمو أو العظام؟ وكيف يكون عمل الجسم بالنسبة للرياضة، وحرق الدهون في الأيام العادية وأيام الدورة؟ وألاحظ أحياناً أني إذا تمرنت عضلات يدي تنتفخ، والوزن كما هو! فهل هناك نوع من التمارين أحذره؟

علماً أني أعمل تمارين تسخين ورقص ونط الحبل، ونادرا ما أمشي، ومع هذا ينفع معي، وجسمي يتفاعل بسرعة مع هذه التمارين.

أتمنى أن تفيدوني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ حنان حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

الطول صفة وراثية يتحكم فيها جينات موروثة من الآباء إلى الأبناء، وقد تتأثر صفة الطول قليلاً بعوامل البيئة المختلفة، وأهمها التغذية الجيدة، ولكن الأصل هو عامل الوراثة، ولكي تعرفي طولك المتوقع بعد بلوغك 21 عاماً -إن شاء الله- عليك بجمع طول الأب + طول الأم، وقسمة حاصل الجمع على 2 وطرح 13 من حاصل القسمة، والرقم الناتج هو غالباً -إن شاء الله- طولك المتوقع.

قد يختلف طول الإخوة والأخوات قليلاً، وكما قلنا طبيعة الغذاء والجينات الوراثية، هما العاملان المؤثران في صفة الطول، ولا يؤثر الوزن في صفة الطول، وليس شرطاً أن الوزن الزائد دليل على الصحة الجيدة، والوزن الزائد في الغالب دهون مخزنة في جسم الإنسان، وكثيراً ما نجد حالات سمنة ونقص في الدم ونقص في فيتامين د، وضعف في العظام في نفس الوقت؛ لأن السبب في الوزن الزائد هو الوجبات السريعة، والبطاطا والحلويات والشكولاتة.

لذلك ما لم يصاحب ممارسة التمارين الرياضية حمية غذائية جيدة، أي الإقلال من السعرات الحرارية الزائدة، فإن تأثير الرياضة في يوم كامل يتلاشى مع قطعة من الشكولاتة، أو كوب من المياه الغازية، وفي الأثر: -وهو ليس بحديث- (نحن قوم لا نأكل حتى نجوع، وإذا أكلنا لا نشبع) وهو مبدأ جيد في عمل الحمية الغذائية.

من الأحاديث التي تدل على إعجاز السنة النبوية في هذا السياق، ما رواه المقداد بن معد يكرب عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: (ما ملأ ابن آدم وعاء شراً من بطنه، بحسب ابن آدم لقيمات يقمن صلبه، فإن كان لابد فاعلاً فثلث لطعامه وثلث لشرابه وثلث لنفسه) رواه الترمذي وحسنه.

انتفاخ العضلات بسبب زيادة حجم العضلات واستطالة أليافها بسبب تمارين تقوية العضلات، والتمرين السويدي، والضغط غير جيد، ويؤثر في جسم الفتيات بطريقة يبدوا فيها جسم الفتاة كجسم الشباب، من حيث العضلات المفتولة، لذلك تكفيك التمارين التي ذكرتها، خصوصاً نط الحبل ففيه جهد رياضي جيد، والمشي جيد يجب أن تتعودي عليه.

ليس لحرق الدهون علاقة بالدورة أو بغيرها، المهم ألا تقل مدة الرياضة في كل مرة عن 30 دقيقة، ويفضل أن يكون ذلك بشكل يومي إن أمكن.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً