الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الأعراض والآلام التي أعاني منها هي أعراض حمل؟
رقم الإستشارة: 2182556

17119 0 368

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا متزوجة منذ 3 أشهر، وفي الشهر الثاني تأخرت دورتي 9 أيام، ولكن لم يكن هناك حمل، مع العلم أن دورتي قبل الزواج كانت منتظمة، وفي هذا الشهر أيضا تأخرت دورتي 6 أيام، ولكن في أول يوم وثاني يوم لموعد الدورة؛ نزلت علي قطرات دم، وبعدها انقطعت، مع ألم في أسفل البطن وأسفل الظهر، كما وأشعر بأن بطني متحجرة مصحوبة بألم، فهل هذا حمل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ sara حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

التوتر والانفعال الذي يصاحب الزواج، من الممكن أن يؤدي إلى بعض الاضطراب في الدورة الشهرية، لأن الحالة النفسية أو الرغبة الشديدة في الحمل تؤدي إلى بعض الخلل في الهرمونات المسؤولة عن الدورة الشهرية، ولذلك يحدث بعض التأخير في نزول الدورة، وطالما أن دورتك الشهرية كانت منتظمة في الفترة والسنوات الماضية، فلا تنزعجي، ولا تجعلي التوتر والقلق الزائد يزيد من اضطراب الدورة الشهرية، وليكن تركيز الجماع في منتصف الدورة الشهرية من الأسبوع الأول بعد الغسل، والأسبوع الأخير قبل الدورة الجديدة، لأنه لا يحدث حمل فيهما، وإنما يحدث الحمل في الأسبوع المتوسط بين الأول والأخير.

ومعرفة الحمل مسألة في غاية السهولة، وذلك من خلال إجراء اختبار حمل في البول بعد انقطاع الدورة بعدة أيام، أو إجراء اختبار حمل في الدم مع انتهاء مدة الدورة الشهرية.

وبالنسبة للألم أسفل البطن أو الظهر، فإنه يحدث لأسباب أخرى غير الحمل، والاختبار هو الأساس في التشخيص، بالإضافة إلى انقطاع الدورة الشهرية، ووجود حالة من الغثيان، وألم وكبر في حجم الثديين.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: