الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هي الأسباب الممكنة لعدم نمو الثدي؟ وهل هو أمر خطير؟
رقم الإستشارة: 2186631

13999 0 335

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة عمري 15 عاماً ونصف، ولكن الثدي لدي لم ينمو أبداً، مع العلم أن الدورة الشهرية لدي غير منتظمة، وذلك لأنها ما زالت في بدايتها، أريد معرفة ما هي الأسباب الممكنة لعدم نمو الثدي لدي؟ فأنا أتحدث عن حالة عدم نمو الثدي، وليس عن حالة صغر حجم الثدي، وهل هو أمر خطير يتطلب مني الذهاب إلى دكتورة متخصصة؟ أم أنها مسألة وقت؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سارة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

إن نسيج الثدي يتشكل من برعم من الخلايا صغير جداً (يسمى برعم الثدي)، يبدأ بالظهور قبل نزول الدورة الشهرية بحوالي سنة، فيبدو كارتفاع صغير ومؤلم قليلاً تحت الحلمة والهالة، ثم يبدأ بالكبر والتطور تدريجياً.

وعند القول بوجود ضمور في الثدي، أو عدم نمو فيه، فيجب هنا التمييز بدقة بين عدة حالات، فهنالك حالات يكون فيها نسيج الثدي أو برعم الثدي موجود، ويظهر قبل نزول الدورة بسنة، لكنه يفشل بالتطور ويبقى ضامراً أو صغيراً، في هذه الحالة تكون الحلمة والهالة موجودة، وتكون مرتفعة وبارزة بعض الشيء، ويمكن الشعور ببرعم الثدي خلفها، مثل هذه الحالات قد تترافق أحياناً بوجود تشوه في عضلات الصدر التي تكون تحت الثدي، أو مع تشوه ونقص في الأضلاع.

وهنالك حالات لا يتشكل فيها برعم الثدي أصلاً، أي لا يكون هنالك أي أثر للثدي، لكن الحلمة والهالة تكون موجودة، وهنالك حالات يغيب فيها كل شيء، أي يغيب فيها برعم الثدي تماماً، وتغيب الحلمة والهالة.

إن كل هذه الحالات تعتبر من التشوهات الخلقية، وأسبابها غير معروفة، لكن بعضها ينتقل بالوراثة، وهنالك حالات لضمور الثدي قد تكون بأسباب هرمونية، لكنها حالات نادرة، وللاطمئنان يمكن عمل التحاليل الآتية في ثاني يوم من الدورة الشهرية، وفي الصباح:

LH-FSH-TOTAL AND FREE TESTOSTERON-PROLACTIN-TSH-FREE T3-T4-17-HYDROXYLASE-CORTISOL-DHEAS

يصعب من الوصف فقط -ابنتي العزيزة- إعطاء تشخيص للحالة عندك، والأفضل دوماً أن يتم عمل كشف طبي دقيق عند طبيبة نسائية مختصة، لتقييم شكل الثدي، وتحديد نوع الحالة، وهل هنالك شك باضطرابات هرمونية أم لا؟ ثم بعد ذلك يمكن معرفة ما يجب عمله.

نسأل الله العلي القدير أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية دائماً.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية غدير

    جزاك الله خير على هذه المعلومة .

  • ليبيا أريج

    شكراعلي هذه المعلومة

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً