الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ألم في الركبة عند المشي وصعود السلم.. هل من علاج يخفف الألم؟
رقم الإستشارة: 2189904

155039 0 762

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

لدي استشارة تخص زوجي، فهو يعاني منذ مدة من ألم في ركبته اليسرى مع ألم عند صعود السلالم والمشي والوقوف، وحصل تورم حول الركبة لديه ويتألم عندما يضغط عليها، أو يتعرض لضربة عليها ويرتدي الرباط الضاغط الخاص بالركبة، ويتناول كبسول بـ بلكس مرتين يوميا، وحبة نابروكسين عند الحاجة كما وصفها الطبيب له؛ لأنه أخبر زوجي أنه احتمال سبب هذه الحالة حدوث تمزق في الأربطة، وهذه الحالة تأخذ وقتا حتى تنتهي أعراضها, فهل من علاج أو حل يخفف آلامه؟

وشكرا جزيلا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم عبد الله حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

آلام الركبة كثيرة الأسباب، ولذا فيجب معرفة سن المريض، وتوضع الألم في الركبة، فإن كان من الجانب الداخلي فقد يكون بسبب خشونة في الركبة في كبار السن، أو بسبب إصابة الغضروف الهلالي، أو بسبب إصابة الرباط الجانبي الداخلي، أو التهاب في الركبة، أو التهاب في الكيس الموجود في الجزء الداخلي للركبة، أو إجهاد على الركبة نتيجة الصعود والنزول على الدرج، وخاصة النزول، ويمكن للطبيب أثتاء الفحص الطبي أن يتأكد من سبب الألم بإجراء بعض الحركات على ركبة المريض، وتحري مكان الألم، وفي بعض الحالات يلجأ لإجراء صورة بالأشعة، أو بالطنين المغناطيسي، وإن كان هناك شك أن المشكلة نتيجة التهاب في الركبة، فيمكن إجراء تحاليل للدم، وتكون الركبة ساخنة بعض الشيء بالمقارنة مع درجة حرارة الأنسجة المجاورة.

على كل حال فإن العلاج في معظم الحالات هو تجنب ارهاق الركبة، خاصة في النزول على الدرج، ويفضل استخدام المصعد إن تواجد، وإن لم يتواجد، فإنه يصعد برجله الصحيحة، ثم يرفع الرجل المؤلمة إلى نفس الدرجة التي فيها الرجل السليمة، ثم يعاود الكرة أي أنه يرتفع درجة درجة، وكلا القدمين تكونان على درجة واحدة بين الرفع، وعند النزول ينزل بالرجل السليمة، ثم ينزل الأخرى إلى جانب السليمة، ثم ينزل الدرجة التي تليها.

ويجب وضع ثلج على الركبة، ومكان الألم ويكون ذلك بوضع الثلج داخل كيس نايلون، ويوضع على الركية مرتين إلى ثلاث 7-10 دقائق كل مرة.

ويتم تناول الأدوية لعدة أسابيع مثل النابروكسين 500 ملغ الذي يتناوله يوميا مرتين في اليوم، ولعده أسابيع حتى يتحسن الألم، ثم يتم تخفيضه والتوقف عنه.

ويجب أن يعمل تمارين تقوية لعضلات الركبة الأمامية بإشراف المعالج الطبيعي في البداية، ثم يقوم بها بنفسه في البيت.

ويمكنه وضع رباط واقي على الركبة مؤقتا حتى يختفي الألم.

نرجو من الله له الشفاء والمعافاة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • اليمن هشام الشيباني - اليمن

    انا اعاني من ألم في الركبة اليسرا عند صعود السلم والضغط عليها فقط
    حيث وانا عمري 42 سنة
    ولا امارس الرياضه الا نادرا
    افيدونا افادكم الله

  • البحرين عمرو إبراهيم عبد الجليل

    أحسنت وجزاك الله خيرا, هذا الكلام تمام ومضبوط جدا ويمكن أيضا استخدام دهان موضعي لتخفيف التورم والالتهاب والألم مثل ريباريل جل و واستخدام بعض تقنيات العلاج الطبيعي مثل الألتراساوند أو ألتراسونيك وجهاز التنس أو الحث الكهربائي وما شابه من أجهزة تتوفر في عيادات ومشافي العلاج الطبيعي .

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً