شعري القصير قلل من مخالطتي ونشاطي مع الناس!! - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

شعري القصير قلل من مخالطتي ونشاطي مع الناس!!
رقم الإستشارة: 2199796

2005 0 207

السؤال

أنا فتاة يقلل من نشاطي, ومخالطتي للناس؛ مشكلة شعري القصير التالف, فأنا لا أثق كثيرًا, وأقارن نفسي بغيري, وأهتم بالمظاهر إلى حد كبير, وأيضًا ليس لدي الإيمان الذي يخفف عني وطأة ما ينتابني من تلكم المشاعر المخجلة المؤسفة، التي توحي بشخصية مهزوزة غير راضية بما قسم الله لها, مع أنني متفائلة وواثقة أن الفرج قريب.

ساعدوني فمشكلتي تفاقمت بشكل كبير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Sumou حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا لك على هذا السؤال.

لست خبيرا في علاج أو تجميل الشعر، إلا أني أعلم أن فنون تجميل الشعر وعلاج بعض مشكلاته قد تقدم وبشكل كبير في السنوات الأخيرة؛ حيث هناك الكثير من التوصيات والطرق الصحية لرعاية الشعر والعناية به، وهنا أنصحك بمراجعة إحدى عيادات أو مراكز العناية بالجلد والشعر، وهي أقرب لما يسمى مراكز التجميل منها للمراكز الطبية أو الصحية.

ولا شك أن السيدة التي تعمل في مثل هذه المراكز لديها الخبرة الكافية في تقديم النصح والإرشادات الخاصة بهذا المجال, وهذه المراكز متوفرة الآن في معظم المدن الكبيرة.

ولكن ما أعلم به هو مدى أهمية تأثير معنويات الإنسان على سعادته وراحته في هذه الحياة.

وقد توجد فتاة عندها الكثير من المشكلات الصحية أو الشكلية, إلا أن شخصيتها ومعنوياتها عالية وتبلغ عنان السماء، وقد نجد الفتاة التي هي في غاية الصحة والجمال، إلا أنها تعاني من صعوبات الشخصية، والمعنويات المنخفضة، وضعف الثقة بالنفس.

فالسؤال أمامنا جميعا: كيف نمتلك الصحة النفسية، والثقة بالنفس، وبغض النظر عن الصحة أو الشكل؟

ويمكن لأي فتاة أن ترفع من ثقتها في نفسها من خلال رؤية الإيجابيات الكثيرة في شخصها ومهاراتها وقدراتها وفي حياتها عموما، ومن خلال تنمية المواهب والقدرات المختلفة... والأمر لا يتوقف عند المظهر من شعر أو غيره, نعم للمظهر تأثير لا يستهان به على معنويات الإنسان، إلا أنه ليس بالمصدر الوحيد.

ومما سيعينك كثيرا على السير خطوات جيدة للأمام تفاؤلك وثقتك بأن الفرج قريب.

وفقك الله، وأراح بالك، وأعانك على تحقيق ما تتمنين.

++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
انتهت إجابة المستشار الدكتور مأمون مبيض ..... استشاري الطب النفسي

وتليها إجابة الدكتور سالم عبد الرحمن الهرموزي ..... أخصائي الأمراض الجلدية والتناسلية
++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

أختي الكريمة: أسباب تساقط الشعر وقصره وتلفه متعددة ومنها:

الوراثة, ثم أمراض الغدة الدرقية, وزيادة إفراز هرمون الاندروجين من المبايض, والأنيميا, ونقص الحديد, واستعمال أقراص منع الحمل بالنسبة للمتزوجات, وأيضا التوتر النفسي، استعمال مواد التجميل وصبغات الشعر, والكريمات, واستخدام الجل بطرق خاطئة ومبالغ فيها, ثم المبالغة في تمشيط الشعر, واستخدام السشوار مرات عديدة في اليوم، وكذلك المبالغة بفرك الشعر عند تنشيفه؛ كل هذه العوامل تؤدي بالتأكيد إلى جفاف وتقصف وتساقط وتليف الشعر.

لذلك فأفضل علاج هو: علاج السبب في التساقط, ولهذا يجب البحث عن أي سبب قد يكون هو المسبب في التساقط والتقصف والجفاف, فلا بد أن تجري أولا بعض الفحوصات الطبية الضرورية, خاصة مستوى الحديد والزنك في الدم, ثم تحاليل الغدة الدرقية وتحاليل فقر الدم (الأنيميا), وبعد التأكد من عدم وجود أسباب لهذا التساقط والجفاف فالبدائل العلاجية لزيادة نمو شعر الرأس كثيرة ومنها:

سائل (الكرونوستيم) مرة واحدة صباحا, وأخرى مساء لمدة شهرين, مع تناول الكبسولات الموجودة في فول (حديد+ فوليك أسيد) كبسولة واحدة يوميا لمدة شهرين.

والالتجاء إلى الطرق الطبيعية لتغذية الشعر, واستخدام الأدوية التي تغذي فروة الرأس, مثل: دهانات (البنثنول) و(الببنثين) والاهتمام بالتغذية الجيدة, والترويح عن النفس.

أرجو لك من الله الصحة والسلامة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: