الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أرغب في الحمل وهرمون الحليب عندي مرتفع، فما الحل؟
رقم الإستشارة: 2204546

156851 0 1060

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله.

شكرا لجهودكم في هذا الموقع الرائع، وجزاكم الله خيراً.

أخبرتني الطبيبة أن هرمون الحليب مرتفع لدي بنسبة قليلة، وأنا أرغب بالحمل، فأعطتني حبوب (دوستنيكس) أربع حبات فقط، نصف حبة كل اثنين وخميس، وطلبت مني أن أبدأ بتناولها مع بداية الدورة الشهرية، فهل هي على صواب؟ وفي حال تناولتها فمتى يمكن أن يحصل الحمل؟ وهل صحيح أنه يجب ترك الحبوب تدريجيا حتى لا تتضاعف نسبة الزيادة في هرمون الحليب بعد التوقف عن الدواء؟ وما علاقة زيادة الهرمون بالرضاعة؟ حيث إنني أنجبت طفلي الأول منذ خمسة أشهر ولم أتمكن من إرضاعه سوى شهرين فقط، وبالاستعانة بالحليب الصناعي، وعانيت كثيرا من أجل إرضاع طفلي طبيعياً، ولكن دون جدوى، ما سبب ضعف الحليب الطبيعي لدي بعد الولادة؟ وكيف أستطيع أن أتفادى المشكلة مستقبلاً؟

شاكرة لكم اهتمامكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أميرة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ارتفاع هرمون الحليب يحدث لعدة أسباب، منها السبب الأشهر، وهو تحضير الثدي للإرضاع الطبيعي في نهاية الحمل، وطوال فترة الرضاعة، وكلما انتظمت عملية الرضاعة كلما ارتفع هرمون الحليب، لأن الرضاعة والمص هي المحفز على إفراز الهرمون، وبالتالي زيادة الحليب في الثدي.

السبب الآخر لزيادة هرمون الحليب مرض التكيس على المبايض، حيث إن زيادة هذا الهرمون تعتبر جزءاً من متلازمة التكيس على المبايض ( PCOS )، وهي حالة لا تستطيع فيها البويضات الخروج من تحت جدار المبايض السميكة، فيحدث خلل في التوازن الهرموني بين الهرمونات المسؤولة عن الدورة الشهرية، والتي من المفروض أن يتم إفرازها من جراب البويضات بعد خروجها، وهي هرمون (إستروجين) الذي ترتفع نسبته قبل التبويض، وهو مسؤول عن بداية بناء بطانة الرحم، وهرمون (بروجيستيرون) الذي ترتفع نسبته بعد التبويض وهو مسؤول عن إكمال بناء بطانة الرحم، ليسمح للبويضة المخصبة بالتعشيش داخل الرحم أو يسمح لنزول دورة شهرية منتظمة في حالة عدم حدوث حمل.

ومن الأسباب أيضا النشاط الزائد للخلايا التي تفرز هذا الهرمون من الغدة النخامية، وأياً كان السبب في زيادة هرمون الحليب، فإن العلاج كما ذكرت لك الطبيبة عن طريق تناول حبوب (دوستينكس) نصف حبة مرتين في الأسبوع، ولكن يجب الاستمرار في تناول تلك الحبوب حتى تصل نسبة الهرمون إلى الصفر في ثلاثة تحاليل متتالية، للتأكد من هبوط مستواه؛ لأن هذا الهرمون يمنع التبويض عن طريق منع الهرمونات المحفزة للبويضات، وهي هرمون( FSH & LH )، وعند علاج هرمون الحليب يرتفع القيد عن الهرمونات المحفزة للمبايض ويبدأ التبويض، وقد يحدث الحمل ما لم يوجد سببٌ آخر غير ارتفاع هرمون الحليب، فيتأخر الحمل حتى يزول السبب.

والسبب الرئيسي في فشل الرضاعة الطبيعية، هو إقدام الأمهات على إعطاء أطفالهن حليب صناعي كنوع من الحب الزائد للطفل، وكنوع من الوجاهة، ومن المعروف أن الحليب الصناعي ذا طعم أحلى من حليب الأم، وفي نفس الوقت يحصل الطفل على الحليب الصناعي بطريقة أسهل كثيراً من الجهد المبذول في الرضاعة الطبيعية، التي تصل بالطفل إلى التعرق، وبالتالي يكره الطفل الثدي، ويفضل الحليب الصناعي عليه طبعا، بالإضافة إلى أسباب أخرى كثيرة، منها: أمراض تشقق الحلمات وغير ذلك كثير، ويجب مراعاة ذلك مستقبلاً -إن شاء الله- مع الحمل الثاني، لما للإرضاع الطبيعي من فوائد عظيمة للأم وللطفل معاً.

حفظكم الله من كل مكروه وسوء، ووفقكم لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية أميرة

    شكرا لكم

  • مصر ام سيف

    انا عندي نفس المشكله وشكرا جزيلا لكم

  • الجزائر فوفا

    انا لم احمل بسبب هرمون الحليب عندي سنتين

  • بشرى عوده

    اني نفس المشكله شكرن لكم

  • رومانيا زينب

    السلام عليكم

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً