الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من أكزيما منتشرة في جسمي.. ما المرطب المناسب لحالتي؟
رقم الإستشارة: 2213955

6504 0 273

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة أبلغ من العمر 23 عاما، غير متزوجة، فوجئت قبل 7 أسابيع تقريبا بظهور حبوب مائلة للوردي لها حواف وقشور، بدأت بالظهور في بطني، ثم أخذت بالانتشار فيه وعلى جانبيه، توجهت للمستشفى، فأخبرني الطبيب أنها طفح النخالة الوردية، وأن الأفضل تركها بدون علاج، استمررت على الترطيب بزيت الزيتون والفازلين، وأخذت النخالة بالانتشار في أغلب المناطق في جسمي، تركزت في البطن والظهر، وخفيفة في الأطراف، وقد تحولت الآن أغلبها للسواد.

لاحظت قبل أسبوع -تقريبا- ظهور حبوب صغيرة حمراء تنتشر في جسمي، خاصة في باطن المنطقة من الكف إلى الكتف، وباطن الفخذ، تصاحبها حكة شديدة، رجعت لنفس الطبيب، فاستغرب من الحبوب الصغيرة، وصرف لي أقراص الحساسية pirafene مرتين في 10 أيام، وطلب مني استبدال الفازلين بلوشن اسمه K-jelly يستخدم كمزلق، لا أعلم هل أضعه على جسدي؟ لأني أتوقع أنه خطأ من الصيدلي.

ماذا تنصحني يا دكتور في حالتي؟ وهل أستخدم ما كتبه لي الطبيب؟ وما المرطب الجيد لحالتي؟ وما النصائح لمرضى النخالة الوردية؟ والحبوب الصغيرة أقلقتني، هل هي من أعراض النخالة؟ أم أكزيما، وما النصائح لوقف انتشارها؟

وجزاكم الله خيرًا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نور محمد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أتصور أن ما كنت تعانين منه فى البداية في الغالب نخالة وردية كما ذكر لك طبيبك المعالج، وهو مرض جلدي عادة ما يصيب المريض مرة واحدة في العمر، وتختفي في غضون 6 إلى 8 أسابيع حتى بدون استخدام علاج، فلا تقلقي، ولكن من الممكن أن تقومي بترطيب الجلد -كما ذكر لك الطبيب- ومن المرطبات الجيدة المتاحة في الأسواق الأنواع التالية ذكرها Atoderm, Ictyane or Lipikar، ولا أنصح باستخدام الـ K-jelly المذكور.

أما بالنسبة للحبوب الصغيرة التي توجد بها حكة في الظهر والفخذين، فأتصور أنها غير مرتبطة بمشكلة النخالة الوردية التى كنت تعانين منها، وربما تكون نوعاً من الالتهابات البكتيرية بالجلد، ولا يمكن التأكد من تشخيصها من خلال الوصف المذكور، ويحتاج ذلك إلى التقييم الإكلينيكي.

أخيرًا: أنصح بتوقيع الكشف الطبي الجيد بواسطة طبيب أمراض جلدية مشهود له بالكفاءة والعلم، لتقييم المشكلات التي تعانين منها، وتشخيصها بشكل دقيق ووصف العلاج المناسب لها.

وفقكم الله وحفظكم من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً