الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من غازات في البطن بشكل دائم، ورغبة في التبول مع قلة البول!
رقم الإستشارة: 2216622

32289 0 545

السؤال

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

أنا أعاني من غازات في البطن بشكل دائم، وأعاني من البول؛ بحيث بعض الأوقات يخرج بكميات قليلة، وتكثر رغبتي في التبول بحيث أشعر بالتبول وإذا ذهبت إلى الحمام -الله يكرمك- لا أتبول بالقدر الكافي، بحيث أرجع مرة أخرى وتصير نفس المشكلة! أنا أعاني من هذه المشاكل خصوصا وفي أوقات الوضوء والصلاة؛ بحيث أتوضأ أكثر من مرة، والصلاة أعيدها بسبب نقضي للوضوء بسبب الغازات التي في البطن.

ذهبت إلى المستشفى قسم المسالك البولية، وعملت أشعة ولم يتضح فيها شيء، الفحص سليم ولا يوجد شيء مقلق، ولكن الدكتور قال لي بأن هذا قولون عصبي في المثانة! ولا أدري هل هذا صحيح أم لا؟! وهل هذا من أعراض القولون (قولون المثانة؟)، وما هي طرق العلاج المناسبة لوضعي؟! وعندي مشكلة سرعة القذف فأنا لا أستخدم العادة السرية ولا غيرها، ولكن أصحو من النوم وأجد ما أجد في ملابسي؛ بحيث تأتيني أحلام جنسية بعض المرات، وأصحو عند حدوث القذف مباشرة!

أريد حلا شافيا لوضعي، لا حرمكم الله الأجر، وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد العزيز حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

القولون العصبي لا علاقة له بالمثانة البولية, ولكن قد يكون هناك زيادة في نشاط المثانة مصاحبة للقولون العصبي؛ حيث إن المثانة قد تتهيج بسبب وجود إمساك مزمن أو التهابات أو احتقان البروستاتا. واحتقان البروستاتا ينتج عن كثرة الاحتقان الجنسي أو كثرة تأجيل التبول، أو التهاب البروستاتا أو الإمساك المزمن أو التعرض للبرد؛ حيث إن احتقان البروستاتا يؤدي إلى الإحساس بشعور غير مريح في منطقة العجان والعانة، بالإضافة إلى إفراز المذي بكثرة وسرعة قذف.

ولذلك لا بد من الابتعاد عما يثير الغريزة، والمسارعة في تفريغ المثانة عند الحاجة لذلك، وتفادي التعرض للبرد الشديد أو الإمساك. ويمكن تناول علاج يزيل احتقان البروستاتا، مثل: (Peppon Capsule) كبسولة كل ثمان ساعات, أو البورستانورم أو ما يشبههما من العلاجات التي تحتوي على مواد تقلل من احتقان البروستاتا، مثل الـ (Saw Palmetto) والـ (Pygeum Africanum) والـ (Pumpkin Seed)، فإن هذه المواد طبيعية وتصنف ضمن المكملات الغذائية, وبالتالي لا يوجد ضرر من استعمالها لفترات طويلة، (أي عدة أشهر) حتى يزول الاحتقان تماما.

ويمكن علاج كثرة التبول عن طريق تناول علاج يقلل من انقباض المثانة البولية، مثل الـ (Detrusitol tab) قرصا مرتان يوميا.

أما مشاكل القولون العصبي فيتم اللجوء إلى طبيب باطني تخصص جهاز هضمي.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
انتهت إجابة د. أحمد عبد الباري استشاري جراحة المسالك البولية
وتليها إجابة الشيخ/ أحمد الفودعي مستشار الشؤون الأسرية والتربوية
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مرحبًا بك أيها الأخ الحبيب في استشارات إسلام ويب، نسأل الله تعالى لك عاجل الشفاء.

بالنسبة للوضوء مع خروج هذه الغازات: إن كان خروج هذه الغازات ينقطع عنك وقتًا أنت تعرف أنه سينقطع فيه قبل خروج وقت الصلاة، وكان وقت هذا الانقطاع يكفيك للطهارة والصلاة، فإن الواجب عليك أن تنتظر زمن انقطاعها فتتوضأ وتصلي، ولو فاتتك صلاة الجماعة، فأنت معذور في تركها.

أما إذا كان نزول هذه الغازات وخروجها يستمر طوال الوقت بحيث لا ينقطع أو يضطرب في الخروج، فمرَّة يتقدم ومرة يتأخر ولا تدري متى ينقطع ومتى ينزل؛ ففي هذه الحالة أنت من أصحاب الأعذار، الواجب عليك بعد دخول وقت الصلاة أن تتوضأ وتصلي بوضوئك ذلك فريضة ذلك الوقت وما شئت معها من الصلوات، ولا يضرك ما خرج منك ولو في أثناء الصلاة، لأنك من أصحاب السلس، فإذا جاء وقت الصلاة الثانية لزمك أن تُعيد الطهارة مرة أخرى وتُصلي.

ونظن أن بهذا الإيضاح يكون الأمر قد اتضح لك في هذه الجزئية.

أما في خروج المني في المنام: فإنك إذا صحوت من النوم ووجدت المني وتيقنتَ أنه منيٌ لزمك الاغتسال، سواء تذكرت الاحتلام أو لم تتذكره، كما جاء عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم-؛ فإنه سُئل عن الرجل يجد البلل ولا يذكر الاحتلام فأوجب عليه النبي -صلى الله عليه وسلم- الاغتسال.

نسأل الله تعالى لك الإعانة، وأن يأخذ بيدك إلى كل خير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً