الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا أشكو من مرض السكر ولا توجد لدي التهابات، فما سبب كثرة التبول؟
رقم الإستشارة: 2219757

5496 0 242

السؤال

السلام عليكم..

أنا متزوجة من شهر الثامن 2013، وبدأت عندي حالة إدرار في الشهر 12، وهذه الحالة تأتي وتذهب، قد تأتي أسبوع وتختفي لمدة شهر، فعندما أذهب إلى الحمام وأنتهي من الإدرار أحس أنني أريد أن أتبول مرة ثانية، وأحيانا تنزل كمية بول طبيعية، وأحيانا قليلة.

وقد قمت بعمل تحليل بول ودم، ولا يوجد لدي سكر ولا التهاب، فما هو السبب؟ وهل يمكن للعلاقة الجنسية أن تسبب هذه الحالة؟ أم أنها حالة نفسية؟ علما بأني أعيش وحدي، وفي مدينة بعيدة عن أهلي، ودائما أحس بالكآبة، كما أعاني من وسواس القلق.

شكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سارة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن القلق والاكتئاب يؤثران على التبول، ويزيدان من نشاط المثانة البولية، بحيث يكثر دخول الخلاء مع قلة كمية البول، وبالتالي لا بد من محاولة الترويح عن النفس، واللجوء إلى قراءة القرآن، والدعاء، كذلك فإن التقليل من المشروبات الغازية والشاي والقهوة يساعد في تهدئة المثانة البولية.

وإذا كان الموضوع مقلقا، فيمكن تناول علاج يهدئ المثانة البولية مؤقتا، مثل: الـ (Detrusitol 4 mg) قرصا مرة أو مرتين يوميا (حسب الحاجة).

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً