الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشعر بألم في البطن عند الاستيقاظ.. ما علاقة ذلك ببكتيريا المعدة؟
رقم الإستشارة: 2222121

131907 0 743

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعاني من ألم في البطن في الفترة الصباحية تقريبًا، قبل عام جاءت لي هذه الحالة، عندما أستيقظ أشعر بألم في البطن، وإذا أكلت طعام الفطور يجب أن أرجع إلى الحمام, وكأنني ما أكلت, وحتى إذا استيقظت مثلاً في الصباح ساعة 11:00 ، وجاء بعدها وقت الغداء أجد بطني تؤلمني، ولا أشعر بلذة الأكل، ودائمًا المغص هذا يتعبني، فأضطر- إذا استيقظت من النوم – أن أنتظر حوالي 5-6 ساعات، وبعدها أتناول الطعام، لا أعرف هل هناك مشكلة في القولون العصبي؟

طبعًا كانت عندي بكتيريا المعدة، واستخدمت العلاج -والحمد لله- شعرت أن معدتي والمريء يتحسن, وبعد انتهاء شرب العلاج رجعت إلى الطبيب، وعملت فحص التنفس لاختبار هل انقضت أم لا؟ فطلعت النتيجة أن بكتيريا المعدة والارتجاع المريئي قد زال, مع هذا يأتي، وأحيانًا أشعر بحرقة والتهاب, هل يعني أنها لم تنته بعد؟ وهل حالة ألم البطن في الصباح لها علاقة ببكتيريا المعدة؟

أفيدوني إخوتي، وجزيتم خيرًا؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ fars حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الأعراض التي تذكرها تتماشى مع أعراض الحموضة المعدية، والارتجاع المريئي، وعادة أعراض حموضة المعدة يمكن أن تتحسن بالعلاج، ولكنها تعود للظهور بعد فترة، وخاصة في حال عدم الالتزام بالحمية، لذلك ينصح حاليًا بما يلي:

- تناول الطعام ببطء مع المضغ الجيد؛ لان ذلك يؤدي للهضم الجيد وتجنب الحموضة والغازات.

- تناول قطعة من الخبز، أو قطعة من البسكويت السادة صباحًا على الريق؛ لأنها تساعد على تخفيف الحموضة المعدية الصباحية.

- تجنب الأطعمة الدسمة والمقليات والأطعمة الغنية بالبهارات، أو الفلفل والشطة.

- تناول وجبات صغيرة ومتعددة عوضًا عن وجبتين، أو ثلاث وجبات كبيرة.

- التخفيف قدر الإمكان من المشروبات الغازية والقهوة والشاي.

- التخفيف من شرب السوائل أثناء وجبات الطعام.

- عدم النوم بعد الطعام مباشرة، وإنما الانتظار على الأقل من ساعتين إلى ثلاث ساعات بعد آخر وجبة.

- ارتداء الملابس الواسعة؛ لأن الملابس الضيقة تزيد من الضغط على المعدة، وتزيد من الارتجاع المريئي.

- وضع مخدة، أو اثنتين تحت الأكتاف عند النوم؛ لأن ذلك يساعد على تخفيف الارتجاع المريئي، والشعور بالحموضة.

ويمكن حاليًا استعمال الأدوية التالية:

pariet 20 mg- حبة يوميًا لمدة 21 يومًا مساءً قبل النوم.
mallox syrup- بعد الطعام بساعة 10 ملليتر، وقبل النوم لمدة أسبوعين.
Motilum- حبة قبل الطعام بنصف ساعة لمدة أسبوعين.

وفي حال عدم التحسن يفضل المتابعة مع طبيب مختص بأمراض الهضم لإجراء تنظير للمعدة إن لزم الأمر.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • ليبيا لولي

    جزاكم الله خيرا

  • فلسطين المحتلة ابو الزعبي

    شكرا على الاجابه

  • السويد كرار

    السلام عليكم وفقكم الله لكل خير

  • الجزائر علي بوخاري

    انصحك بشرب الحليب قبل النوم والاجبان كل يوم نوع واحرص على ذلك قبل النوم وذلك لبعث البكتيريا النافعة التى على الارجح انك فقدت جرءا مهما منها,

  • مصر Mohamed gabr

    جزاكم الله عنا خير الجزاء

  • الكويت انا الي مقطع السمكة وديلها رغم سني 20

    مشكور بارك الله فيك

  • مصر عبد الله

    شكرا جزيلا

  • توفيق

    جزاكم الله خيرا

  • السعودية فارس ف

    السلام عليكم ورحمة الله الحمد لله على كل حال نفس المشكلة عندي ياسميي نصيحتي لك ومن تجربه أعاني من نفس المشكلة الي تعاني منها ابتعد قد ماتقدر عن اكل المحروقات والبهارات واتجنب النوم لي وقت طويل حاول تترك وقت طويل بين العشاء والنوم واذكنت تدخن حاول تخفف منه والله يشفي كل مريض.

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً