الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أفكر كثيرًا قبل النوم وأحس رأسي سينفجر.. فكيف أتخلص من هذه الصعوبات؟
رقم الإستشارة: 2227638

13793 0 463

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيف أتخلص من التفكير قبل النوم، ما أسباب الألم التي في الرأس أحس أن رأسي سينفجر؟ أخاف من الجنون، وهذا يلازمني، أرجو إرشادي وتوجيهي إلى الأفضل، وإخراجي من هذه الحالة بتوجيه منكم.

ملاحظة: أجد صعوبة في الدخول في النوم فقط، وآسف على الإكثار من الاستشارات.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ الصارم حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مرحباً بك في استشارات الشبكة الإسلامية، ونتمنى لك دوام الصحة والعافية.
يبدو أن مشكلتك ترجع إلى حساسيتك الزائدة، وتقييمك للأمور الحياتية بطريقة غير واقعية، فخوفك ناتج عن تصورك اللاواقعي للأحداث، وعدم تقييمك الصحيح لها.

وللتغلب على ذلك حاول تبسيط الأمور والمشاكل، وذلك بتحليل مضمونها تحليلاً دقيقاً، وحاول التحصين بالمعلومات الصحيحة المبنية على الأدلة والبراهين حتى لا تكون فريسة للأفكار الخاطئة والسلبية.

فموضوع الزواج وما يترتب عليه من الموضوعات التي ينشغل بها العقل كثيراً؛ لأنها قرارات مصيرية، فيكون الشخص حذرًا ومتخوفًا من الفشل وعدم التوفيق؛ مما يحدث بعض الاضطرابات بصورة عامة في مستوى تفكيره ومزاجه، ويشعر بعدم التوازن والتوافق في حياته.

وخوفك من موضوع الزواج ربما لا يكون له مبرر موضوعي، إنما هو توقعات كاذبة؛ لذلك لا تكترث لها، بل فكر في الزواج على أنه إكمال لنصف الدين، وأنه مصدر للسعادة والمودة والرحمة، وسبب في الذرية الصالحة -إن شاء الله-.

الأرق أو عدم النوم له أسباب عديدة منها العضوية، ومنها النفسية، والتفكير واحد منها، وهذا يحدث لكثير من الناس إذا شٌغل العقل بفكرة معينة فتظل بقية الأعضاء في نشاط مستمر، وبالتالي يعصب النوم.

أولاً: أخي الكريم: تأكد من عدم وجود أسباب عضوية، وخاصة نشاط الغدة الدرقية.

ثانياً: حاول تنظيم وقتك من حيث عدد ساعات العمل والراحة والنوم لتنتظم ساعتك البيولوجية.

ثالثاً: تجنب شرب المنبهات في الفترة المسائية، ولا تجلس أمام شاشات التلفاز أو الكمبيوتر ساعات طويلة قبل النوم.

رابعاً: قبل الذهاب إلى فراش النوم توضأ، ثم قم بتلاوة بعض الآيات القرآنية مثل: ءاية الكرسي، وأواخر سورة البقرة، وأواخر سورة الكهف، والمعوذتين، والإخلاص، وأذكار النوم.

خامساً: اقرأ دعاء الأرق، وكرره عدة مرات.

سادساً: مارس تمارين الاسترخاء العضلي قبل النوم، وكررها عدة مرات – تجد تفاصيلها في الاستشارة رقم : 2136015.

سابعاً: للتغلب على الأفكار، قم بالعد العكسي من 100 إلى 1 إذا شعرت بأن الأفكار مسيطرة على عقلك.

ثامناً: أشغل لسانك بذكر الله تعالى – تسبيح وتهليل والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم- وقت النوم.

نسأل الله تعالى أن يهدئ ليلك وينيم عينك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • محمود

    بس انا مشكلتي اني بضل افكر و اتخيل و احلم ب شغلاات بجوز ما تصير بس انا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: