الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لتحسين البشرة ونظارة الوجه بماذا تنصحونني؟
رقم الإستشارة: 2233950

4974 0 267

السؤال

السلام عليكم.
جزاكم الله خير.

لدي تصبغات قديمة في الوجه من الشمس، فقد كنت لا أستخدم واقيا والآن مع بيود يرما تحسن؛ ولكن قليلا هل أستخدم فيشي أو لوريال، أو اولاي كريم الليل لتفتيح؟ أيهما أفضل لتفتيح التصبغات؟ وأريد اسم مقشر بأحماض الفواكه من شركة قوية، وهل سيساعد على تحسين الوجه؟
وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أمل حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

هناك العديد من المواد الفعالة (المذكورة لاحقا) التي تستخدم في التبييض، إما أن تكون بتركيزات قليلة في مستحضرات العناية بالبشرة التي تباع في المتاجر مثل لوريال أو اولاى، أو بتركيزات أعلى نسبيا في المستحضرات المصنعة بواسطة شركات مهتمة بصناعة مستحضرات جلدية ذات جودة عالية، ومخصصة للاستخدام الطبي وعادة ما تباع تلك المستحضرات في الصيدليات، مثل: منتجات التبييض المنتجة بواسطة شركات مثل Ducrey, La Roche Possay, Vichy , Glytone, Rexol وغيرها، ويمكن أن تحصلي على تلك المستحضرات بشكل مباشر من الصيدليات حسب الماركات المتاحة في البلد الذي تقطنين به.

وتوجد بعض المواد المبيضة موجودة في كريمات طبية بتركيزات توصف بواسطة الطبيب فقط، ويمكن للطبيب المعالج أن يختار لك نوعا مناسبا مما هو متاح، ويكون استخدام الكريمات المبيضة بصفة عامة مرة واحدة أو مرتين يوميا لمدة من شهر إلى شهرين على حسب النتيجة المطلوبة، وأفضل أن يكون ذلك تحت إشراف الطبيب، وتلك المواد الفعالة هي:
- Hydroquinone2%-4%
- Arbutin 1%
- Glabridin 0.5% (licorice extract)
- Ascorbic acid
- Niacinamide
- Azaleic acid 20%
- Kojic acid 1-4%

بالنسبة للعناية البشرة، وكيفية الاهتمام بها، وتجنب أو تقليل العوامل الخارجية التي تؤدي إلى ظهور آثار التقدم في السن أو ظهور البقع البنية، فإليك النصائح التالي ذكرها:

- الاهتمام بالصحة العامة الجيدة، والتأكد من عدم وجود أمراض أو مشكلات تؤثر عليها، مثل: الأمراض المزمنة، وتجنب الحميات الغذائية غير صحية، ونقص تناول البروتين في الوجبات، نقص الحديد أو نقص عدد كرات الدم الحمراء والأنيميا، تناول بعض الأدوية، والتوتر والقلق وغير ذلك، وتدارك وعلاج أي من تلك المشكلات إن وجدت، -لا قدر الله-.

- الاهتمام بالتغذية الصحية (لابد أن تحتوي على كمية مناسبة من البروتينات الحيوانية والفيتامينات، والمعادن وبالأخص التي تحتوي على فيتامين Aمثل الجزر والسبانخ والمشمش، وفيتامين C مثل البرتقال و الفراولة والطماطم) وشرب كمية كافية من الماء يوميا.

- الاهتمام بممارسة الرياضة لتنشيط الدورة الدموية للجلد.

- تجنب التوتر والقلق، وأخذ قسط كاف من النوم يومياً من الأمور المهمة، لصحة ونضارة الجلد، مع تجنب التعرض للعوامل البيئية الضارة مثل التدخين.

- غسيل الوجه مرة صباحا، ومرة مساء يوميا، باستخدام منظف جلدي لطيف مناسب، لنوع بشرتك لتنظيف الوجه من والدهون.

- تجنب التعرض للشمس لفترات طويلة، واستعمال كريم الحماية من الشمس صباحا يوميا، وترطيب الجلد باستمرار، وبالأخص بعد غسيل الوجه والاستحمام.

ومن الجيد أنك أصبحت تهتمين بالوقاية من الشمس، وتستخدمين المستحضرات الواقية، ويمكنك الاستمرار بالنوع الذي تستعملينه، وأعتقد في سنك يمكن إضافة كريم ليلى من الكريمات المشتقة من فيتامين أ أو أحماض الفواكه مثل: الأنواع المصنعة بواسطة
Neo strata.

و أتمنى لكم التوفيق والسعادة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً