الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشكو من خمول وتعب وإرهاق ودوخة عند القيام واضطراب الإخراج
رقم الإستشارة: 2235246

9928 0 326

السؤال

السلام عليكم.

أعاني من خمول وتعب وإرهاق، وإذا أردت الوقوف بسرعة تأتيني دوخة، أعتقد أنني أعاني من فقر دم ونقص فيتامين (ب 12)، ومعي قولون عصبي.

الأعراض: دوخة، خمول وتعب، ولا أريد القيام بالنشاطات اليومية، وتسارع معدل نبض القلب، الإسهال أو الإمساك، غازات في البطن، ألم في البطن، ولا أحب أكل المنزل، أحب الأكلات السريعة ولا يمكنني الاستغناء عنها، ولا أستخدم أي نوع من الأدوية، ولا أشكو من أمراض خطيرة -ولله الحمد-.

أريد الحل والتخلص من هذه المشاكل.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ منيرة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الخمول والتعب والإرهاق وتسارع نبض القلب له علاقة بفقر الدم أو الأنيميا، نتيجة نقص الحديد وفوليك أسيد، وفيتامين ب المركب، والأنيميا التي تعاني منها الفتيات أحيانا بسبب سوء التغذية، بمعنى تناول طعام غير صحي ولا يحتوي على حديد ومقويات للدم، وأحيانا أخرى بسبب خلل في الدورة الشهرية وغزارة الدورة، ولذلك يجب فحص صورة الدم، وحتى إذا كانت نسبة الهيموجلوبين طبيعية، فإن مؤشرات كرات الدم الحمراء عندما تكون أقل من الطبيعي، فإن ذلك يؤدي إلى الصداع والإرهاق والضعف العام، وتناول الفيتامينات والتغذية الجيدة يعالج الأنيميا ويحسن من حالة الضعف الموجودة.

كذلك يجب فحص نسبة هرمونات الغدة الدرقية TSH FreeT4، لأن كسل الغدة الدرقية يؤدي إلى ضعف في الجسم، بالإضافة إلى أن كثير من الدراسات أثبتت أن نسبة فيتامين (د) قليلة عند معظم الناس كبارا وصغارا، وهذا الفيتامين يساعد على امتصاص الكالسيوم من الأمعاء إلى الدم، ويساعد على ترسب الكالسيوم في العظام، ونقص هذا الفيتامين يؤدي إلى آلام في العظام والمفاصل.

ونقص شرب الماء والسوائل بالإضافة إلى نقص فيتامين د والأنيميا يساعد على هبوط الدورة الدموية، وهذا الهبوط يؤدي إلى حالة الدوار والدوخة عند القيام المفاجئ من وضع الرقاد أو وضع الجلوس، ولذلك يجب قياس الضغط، وفي حالة هبوطه يجب تناول السوائل والمخللات لرفع نسبة الضغط إلى القيم المطلوبة، وهي قريبة من 120/80 أو أقل قليلا.

والوجبات السريعة لها مذاق طيب وفائدة غذائية تكاد تكون منعدمة، وهذا بالطبع يؤدي إلى الأنيميا، ومعرفة القيمة الغذائية للأطعمة التي نتناولها يحتم علينا الالتزام بالطعام الصحي، وترك الطعام الفاسد، وعليك بتناول البروتين الحيواني والفواكه والخضروات ومنتجات الألبان، وترك الحلويات ووجبات المطاعم، ولا حجة لك بعد ذلك حتى لا تعرضي نفسك للتهلكة.

ويمكنك تناول حبوب ferose F مرتين يوميا لتقوية الدم، وعلاج غزارة الدورة إذا كنت تعانين من ذلك، مع تناول كبسولة فيتامين (د) الأسبوعية 50000 وحدة دولية لمدة 4 شهور، مع التغذية الجيدة وممارسة الرياضة مثل المشي، الذي يحسن من الحالة المزاجية والنفسية، مع التعود على الورد القرآني اليومي، والالتزام بمواعيد الصلاة والأذكار، وأداء الواجبات المطلوبة وبر الوالدين ورضاهما.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً