كيف أتخلص من التهاب الجهاز البولي والتناسلي - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف أتخلص من التهاب الجهاز البولي والتناسلي؟
رقم الإستشارة: 2239781

943 0 212

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب، عمري 22 سنـة، أمارس العادة السرية منذ سن الـ 17 عاما، ومعدل الممارسة يختلف من وقت لآخر، فأحيانا مرة في الأسبوع، وأحياناً 5 أو 6 مرات في اليوم الواحد.

وبعدهـا بدأت تظهر علي آثار هذه العادة السيئة، وهي كالآتي:

1- بروز العضو الذكري من الملابس، وكأنه منتصب، بل في الواقع هو غير منتصب تماماً.

2- ألم مستمر متنقل من الخصية اليمين إلى اليسار عند الجلوس فقط.

3- عدم القدرة على ضم الفخذين.

4- خروج البول في خطين أحياناً.

5- عدم خروج البول دفعة واحدة أثناء التبول، بل تبقى في الآخر كمية لا بد أن أقذفها، وكأني أقذف الحيوانات المنوية لكي أخرجها.

6- انقباض وانبساط مستمر في كيس الصفن، ولكن لا توجد عروق بارزة منه.

أتمنـى أن أعرف ما تشخيص حالتي.

شكراً جزيلاً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ The master حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أخي الكريم: كل ما تشتكي منه الآن؛ من احتقان الذكر وانتفاخه، والألم المستمر المتنقل بين الخصيتين، وعدم الارتياح في ضم الفخذين، وكذلك تقطع البول وخروجه في خطين، وتقلصات عضلات كيس الصفن؛ قد يكون كل ذلك ناتج عن احتقان أو التهاب الجهاز البولي، أو التناسلي، أو الاثنين معا، وذلك ناتج عن الإدمان على ممارسة العادة السرية؛ مما تسبب استمرار إثارة الجهاز التناسلي، مع عدم الإشباع الجنسي من خلال ممارسة العادة السرية.

ننصحك بالتوقف التام عن ممارسة العادة السرية، وعن كل ما يقرب إليها من مشاهدة الأفلام الإباحية، وكذلك عمل تحليل بول، وتحليل إفراز البروستاتا، مع عمل مزرعة، واختبار حساسية المكروب للإثنين، وإذا اتضح أن هناك التهابا؛ عليك بأخذ المضادات الحيوية التي تقترحها المزرعة، من خلال طبيبك المعالج، وإذا لم يكن هناك التهابات فمعنى ذلك أنه لا يوجد خلل في أجهزتك الجنسية أو التناسلية، وأن الأمر مجرد احتقان وسوف يزول بالتدرج، مع الاستمرار في التوقف عن ممارسة العادة السرية.

ومن ثم اترك هذا الأمر وراء ظهرك، واهتم بكل ما يفيدك في دينك ودنياك، وسوف تعود سليما معافى بعون الله تعالى.

حفظك الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً