الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

سقوط هاتف على الصدر هل يمكن أن يسبب ورماً أو كسراً؟
رقم الإستشارة: 2240964

1037 0 100

السؤال

السلام عليكم يا دكتور.

قبل عدة أشهر كنت أحمل هاتف الجوال وأنا مستلقية على ظهري فانزلق الجوال من يدي وسقط حافته على صدري -القفص الصدري-، شعرت خلالها بضيق في التنفس وسرعة ضربات القلب، وبعد أيام أحسست بانتفاخ في المنطقة، هذا الانتفاخ حدث بعد سقوط الهاتف بعدة أيام، ولا زال الانتفاخ موجوداً. كان كبيراً فتقلص حجمه، أحياناً أشعر بألم خفيف جداً في المنطقة، فهل يمكن أن يكون كسراً أو ورماً؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ shosh حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

من الواضح أن وزنك قليل 45 كجم، وأنك أقرب إلى النحافة، وبالتالي لا يوجد طبقة دهنية أو عضلية تحمي المكان بشكل أفضل، ومن النادر أن يؤدي سقوط الجوال على حافة القفص الصدري إلى كسر في الأضلاع، وكان من الأفضل عمل أشعة عادية على المكان لبيان سبب الانتفاخ، وهل له علاقة بكسر في منطقة الأضلاع المتسلقة على بعضها أم مجرد كدمة وسوف تخف مع الأيام، وعموما طالما أن الانتفاخ أقل والألم أقل خصوصا مع التنفس، فلا قلق -إن شاء الله- والغالب أنه بسبب كدمة.

والعلاج الآن هو أخذ كبسولات فيتامين د 50000 وحدة دولية كبسولة واحدة كل أسبوع، لمدة 2 إلى 4 شهور؛ لأن نقص فيتامين د يؤدي إلى وهن وضعف عام في العظام، وتناول كبسولات مسكن للألم مثل celebrex 200 mg، مرتين يومياً وحبوب muscadol قرصاً ثلاث مرات يومياً لمدة أسبوع، والحرص على التغذية الجيدة، مع عمل كمادات ثلج وكمادات ساخنة على المكان؛ للمساعدة في علاج الانتفاخ واختفاءه نهائياً -إن شاء الله-.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً