هل دورتي الشهرية غير منتظمة بسبب الأدوية التي أتناولها - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل دورتي الشهرية غير منتظمة بسبب الأدوية التي أتناولها؟
رقم الإستشارة: 2244512

4189 0 227

السؤال

السلام عليكم.

أنا سيدة متزوجة منذ سبعة أشهر، عمري 27 سنة، عندما كنت بنتاً كانت دورتي الشهرية منتظمة، كانت تأتيني في اليوم 29 من كل شهر، ولكن بعد الزواج أصبحت تأتي في اليوم 30 أو 31، المشكلة أن هذه الفترة من 30 إلى 2 أكتوبر (بعد 34 يوماً) جاءتني الدورة، وفي 24 أكتوبر نزلت علي أيضاً بعد 23 يوماً، واستمرت لمدة 6 أيام مثل العادة، ولكن بعد مرور 15 يوماً بدأت تنزل عليّ إفرازات بنية اللون، ووجع بالبطن والظهر.

لما تنزل الإفرازات تستمر لمدة 7 أيام، ولما سألت قالوا لي إن هذه الإفرازات تصيب المرأة الحامل، فأجريت مرتين فحصاً للبول قبل 4 أيام -أعزكم الله- فظهر كل شيء سلبي، مع العلم أن آخر جماع حدث قبل شهر 12/10/14 إلى اليوم 12/ 11 /14 بسبب عمل زوجي.

سؤالي هو: هل دورتي الشهرية غير منتظمة بسبب الأدوية مثل دواء الأموكسيلين أم أنا حامل؟ وإذا كانت الدورة الشهرية غير منتظمة ماهي الأدوية المنصوح استخدامها؟

وفقكم الله، وسدد خطاكم، وأسعدكم في الدارين.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ حنان حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ليس للإفرازات البنية التي تنزل بعد الانتهاء من الدورة أو قبل نزولها علاقة بالتبويض، أو الحمل، بل هي عبارة عن بعض قطرات من الدم اختلطت بالإفرازات الطبيعية من الفرج وأدت إلى نزول تلك الإفرازات البنية، وهذه القطرات تنزل بسبب زيادة سماكة بطانة الرحم بعض الشيء؛ نتيجة خلل في التوازن الهرموني بين الهرمونات المسؤولة عن الدورة الشهرية، وهذا الخلل يؤدي إلى نقص هرمون بروجيستيرون بسبب ضعف التبويض، ويصبح هرمون أستروجين هو المسيطر على الدورة الشهرية، وبالتالي لا يتم بناء بطانة الرحم جيداً وتزيد سماكتها على حساب تكوُّن الأنسجة الطبيعية للبطانة، وبالتالي تأتي الدورة الشهرية غزيرة أحياناً، أو يحدث تنقيط، أو نزول إفرازات بنية، أو تتأخر عن موعدها حسب حالة الخلل الحادث.

وإعادة تنظيم الدورة عن طريق حبوب الهرمونات كليمن، أو ياسمين (شريطاً كاملاً 21 يوماً) والتوقف حتى تنزل الدورة الشهرية، ثم الشريط الذي يليه وذلك لمدة 3 شهور، ثم تناول حبوب دوفاستون وهي هرمون بروجيستيرون صناعي لا تمنع التبويض، وجرعتها 10 مج تؤخذ قرصاً واحداً مرتين في اليوم، من اليوم 16 من بداية الدورة حتى اليوم 26؛ وذلك لمدة 3 إلى 6 شهور أخرى حتى تنتظم الدورة الشهرية، والمضادات الحيوية لا تؤثر في الدورة الشهرية ولا تؤدي إلى خلل فيها.

هذا؛ مع السيطرة على الوزن من خلال الحمية الغذائية ومن خلال ممارسة الرياضة؛ لأن السمنة والوزن الزائد تعتبر السبب الرئيسي في هذا الخلل وعدم انتظام الدورة الشهرية، ويمكنك تناول حبوب جلوكوفاج 500 مج مرتين في اليوم للمساعدة في الحمية، ولتنظيم الدورة الشهرية.

كذلك فإن ارتفاع هرمون الحليب يمنع التبويض ويؤدي إلى خلل في الدورة الشهرية وعدم انتظامها، وكسل الغدة الدرقية في حال تشخيصه يؤدي أيضا إلى اضطراب الدورة وتأخر الحمل، وبالتالي يمكنك إجراء تحليل وظائف الغدة الدرقية TSH & Free T4 وتناول العلاج حسب التحليل، وفحص هرمون الحليب، وتناول العلاج حسب نتيجة التحليل، وهو دواء Dostinex 0.25 mg قرصاً مرتين أسبوعيا حتى ينتظم هرمون الحليب؛ وذلك تحت إشراف الطبيبة المعالجة.

مع تناول أقراص جلوكوفاج 500 بعد الغداء والعشاء، وهو دواء يستخدم لعلاج مرض السكري من خلال مساعدة الأنسولين الداخلي في الدم على العمل الجيد، ويستخدم لمساعدة المبايض على التبويض الجيد، ولعلاج التكيس؛ فلا بد من تناوله.

كما أن هناك بعض المكملات الغذائية قد تفيد في إمداد الجسم بالفيتامينات والأملاح المعدنية، وقد تقلل من مستوى هرمون الذكورة الذي يرتفع مع التكيس ويساعد على ظهور الشعر في الوجه والصدر مثل: total fertility ويمكنك أيضا تناول كبسولات اوميجا 3 أيضا يوميا (كبسولة واحدة) مع تناول حبوب Ferose F التي تحتوي على الحديد، وعلى فوليك أسيد، وأخذ فيتامين (د) حقنة واحدة 600000 وحدة دولية في العضل؛ لأنها مهمة لتقوية العظام، وللوقاية من مرض الهشاشة فيما بعد، مع تناول الغذاء الجيد المتوازن.

وأعشاب البردقوش مثلها مثل بعض المواد الغذائية والمشروبات، لها بعض الخصائص الهرمونية التي قد تساعد في علاج التكيس، ولكن لا تعتبر أدوية أو عقاقير يمكن الاعتماد عليها، ويمكن تناولها مع العلاج السابق دون تعارض، ولذلك يجب الاهتمام بأكل الفواكه والخضروات بشكل يومي، مع تناول أعشاب البردقوش والمرمية، وهناك أيضا حليب الصويا أو كبسولات فيتو صويا.

وفي نهاية مدة 6 شهور يمكنك عمل التحاليل التالية وهي -DHEA -- FSH - LH -- PROLACTIN- TSH- ESTROGEN -TESTOSTERONE ثاني أيام الدورة، ثم إجراء فحص هرمون PROGESTERONE في اليوم 21 من بداية الدورة وعمل سونار على المبايض والرحم، وعرض نتائج التحاليل، والأشعة على الطبيبة المعالجة لتقييم الموقف.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر shemowebs

    سكرا علي النصيحه

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: