علاج الالتهاب الكبدي B عند تأثيره على الكبد - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاج الالتهاب الكبدي (B) عند تأثيره على الكبد
رقم الإستشارة: 225365

3979 0 359

السؤال

السلام عليكم.

أصبت بالالتهاب الكبدي (بي) واكتشفت ذلك عن طريق الصدفة، حيث أنني لا أشعر بأي شيء، كما أنني رياضي وألعب رياضة كمال الأجسام، وعندما قمت بعمل تحاليل على وظائف الكبد وجدت أنها طبيعية جداً جداً.
المهم أنني ذهبت إلى طبيب وقال لي أن الأمر سهل وأعطاني حقنة اسمها Engerix tm-b، وهذه الحقنة هي لقاح هذا الفيروس.
فما هو العلاج المناسب في هذه الحالة؟ وهل يوجد علاج أصلاً بحيث يزيل الفيروس من الدم؟
وما رأيكم في هذه الحقنة Engeri tm-b؟
أفيدوني أفادكم الله.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ خالد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

تختلف صور التهاب الكبد من شخص إلى آخر، فعند البعض يمكن أن يكون الفيروس موجوداً بالجسم، إلا أنه لا تأثير له على الكبد، وفي هذه الحالة لا يتم علاج الفيروس ولكن تتم متابعة المريض حتى يتأكد الطبيب من أن الفيروس قد زال من الجسم، أو أنه بدأ يؤثر على الكبد، وفي هذه الحالة لابد من العلاج لمنع تطور المرض، وهناك صور عديدة للعلاجات، منها عقار الإنترفيرون واللاموفيدين وهي أحدث صور العلاج .

أما بالنسبة للتطعيم فيعطى عادةً للأشخاص الذين لا توجد لهم مناعة مضادة للفيروس، وفي هذه الحالة بعد أخذ التطعيم يصبح لدى الأشخاص المطعمين نسبة عالية من الأجسام المضادة للفيروس تحمي الجسم.
أما في حالة أن الفيروس أصلاً موجود في الجسم فلا يوجد داعي لاستخدام اللقاح أو التطعيم، والله الموفق.




مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: